• ×
الإثنين 17 محرم 1444 | أمس
عبدالله بن تويم

"قصة وقصيدة" - مساجلة شعرية بين ابن تويم والسبيعي

هذه المساجلة جرت في 1360 هـ بين الشاعرين/ سعد بن عبدالله بن تويم ورفيق دربه / عبدالله السبيعي- رحمهما الله واسكنهما فسيح جناته ، شاعران متمكنان ,نظما مساجلة شعرية متميزة وهي قصة واقعية لاتمت الى نسج الخيال , تحكي عن حب وغرام انتهت بالفراق عن الأهل والديار والأحباب ، الشاعر السبيعي ، هو عبدالله السبيعي ولقبه (عبيد) ولد يتيم الأب ونشأ وتربى في بادية الحريق عند خواله ، وقد عمل في عدد من الحرف والمهن في بداية حياته في الحريق كالزراعة والرعي و الحطب ثم الابل وأستمر فيها فترة ليست بالطويلة حيث اجبرته ظروفه المعيشية الى الهجرة الى بلدة الاحساء للبحث عن العمل وهناك تهيأت له فرصة عمل جيدة التحق خويا بأمارة الأحساء وبعد ان استقر به الوضع بدأ يتذكر الاصدقاء والاحباب.اما مناسبة القصيدة فبعد أن عمل في امارة الاحساء كلف بالعمل بالسوق العام واثناء تجوله لتفقده احوال الناس التقى بمجموعة من اهالي الحريق كانوا حينها يكتالون التمر بسوق الرقيقة فعرفهم وعرفوه واحتفى بهم كثير وسألهم عن رفيق دربه ابن تويم واخبروه بانه بخير , فسألهم متى نيتهم بالعودة للحريق فقالوا خلال يومين أو ثلاثة أيام، فقال لدي رسالة لأخي سعد بن تويم أريد إيصالها , فاستعدوا بنقلها وتسليمها، وبعد يومين حضر بالرسالة ومجموعة هدايا لصديقه سعد ، فلما وصلوا الى الحريق وسلموها لابن تويم وجد رساله بين الهدايا ، وتوجه بها الى قاري ليقرأها رغم قلتهم آنذاك , فلما سمعها أبيات عذبه مليئة بالأحاسيس الشعرية والوجدانيات الشيقة التي تجسد معاناة الغرام والغربة ومرارة الفراق والبعد عن الدار والأهل ،وكذا الكلفة والمشقة التي واجهها في طريقة للأحساء ويسأل عن اوضاع معشوقته التي ﻻ تكاد تنفصل عن ذاكرته ، هذا ونبدأ بقصيدة السبيعي التي يقول فيها:

عند العشي ذبيت في مرقب (ن) وعر= طويل (ن) مذبه هاض ما بي وأنا سالي
هواجس قلبي تدحم كأنها البحر= ولاعي حمام الورق في روس الأمثالي
ولا يا سعد بوصيك دامك على الممر= تنشد عن اللي بالهواء باري ن حالي
دقيق المعنق راعي العاتق العفر= ذهاب المشقا بالهواء سمح الأقبالي
ولا يا سعد عقب المفارق علي خطر=خطر(ن) علي من الجزم الى تغايالي

فلما سمع الشاعر سعد بن تويم رحمة الله القصيدة نظم قصيدة يقول فيها:

يقول التويمي ما معي من الضيع خبر= ومن صد قلبه عن الهواء دائما سالي
فإن كان لزم (ن) صاحبك الى انتبه قمر= عليه الزميم في الخشم يشعل اشعالي
عديم الوصايف راعي المبسم الحمر= ومخضبة من الي جلب كل دلالي
وله ذبلً شبهتها من الثمر زهر= زهر قحويان في عذيات الأسهالي
وعليه أشقر (ن) الى نقض الى يكسي النحر= وتالي جديله فوق الأمتان ميالي
وردفه يشيل الثوب والى دنقت شمر= وحقوه يجي شبرين او ينقص اقفالي
شبيه مع البدوان في منبت الزهر= عفراء طواها عقب بطنين احيالي
ولاهوب مع بدو ولاهوب مع حضر= شبيهه مع الحذرات عجلات الأزوالي
والى شافها القناص عود لها وصبر= عجل(ن) يخاف الريح تختفها عالي
واشوفه الى جاء البيت واشوفه الى ظهر= جسيم لوين صافي (ن) سمح الأقبالي
ولاياعبيد بأخبرك بصفة الأمر= ومن فارق الخلان يشنح على الوالي
الايالسبيعي صاحبك حط في القبر= وشوف ثوب العذب حطوه مخيالي
لأبوك يالدنيا ومن حطها ذخر= وسلط على البخلان كنازة المالي
أنا اروعت فيها الى منزل ممر= نشبه طروش (ن) روحوا عقب مقيالي
يالله ياللي من المزن تنزل المطر= تسقي ديار وربعت عقب الامحالي
تجبر عزاء اللي حاله من الهم اندمر= يشبه لهيماء هايفت صابها الآلي
ومن عقب ذَا اصلي على سيد البشر= واسلم عليه إعداد ماهل همالي
بواسطة : عبدالله بن تويم
 12  0  8315
التعليقات ( 12 )
الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    هواوي 11-08-1437 11:20
    اشكرك اخي العزيز اباسعد على نشر قصيدة ابوك وجدك وارجو نشر المزيد من قصاىد ال تويم لانه قصيد له قيمة ومعنى كما اشكر صحيفة الحريق على النشر
  • #2
    ش . نعام 05-08-1437 07:31
    لاون ذالالحقولوقتناليوم : وشافوبه اللي كل يومن نشوفه : انشهدان الزين مهوب معدوم : اللي كبريلحق شبابه حسوفه : ان اقبلن قمت اجلس شو ي واقوم : بين الرجاوامنن يجيني وخوفه :
  • #3
    راعي الحريق 04-08-1437 03:31
    الله يرحمهم ويرضى عليك يابوسعد هذا القصيد من الوزن الثقيل وكثير من المتذوقين ومحبي الشعر يحرصون على حفظ مثل هذه القصائد الجزلة ارجو تحطون قصيد العرج وابوك وعمانك في ديوان تكفى يابوسعد ﻻتحرمنا من قصيدكم
  • #4
    ابوعبدالله 02-08-1437 08:05
    قصيدة رائعة من روائع والدك رحمه الله . فيه قصيدة رائعة مطلعها ( يقول الي يصلب عسرة القيفان) ياليت تنشرها ولك الشكر.
  • #5
    حريقي مطنوخ 02-08-1437 01:00
    الله يرحمهم ويرحم جميع موتى المسلمين، ويعفوا عنا وعنهم، ، نتمنى كتاب لشاعرعبدالله وابنه سعد بن تويم في الوقت القريب.
  • #6
    ابوعبدالله 01-08-1437 08:00
    ليت الله يفك الشعار من التي يعلقون ويسوون انفسهم نقاد ويعرف الشعر وهم مايعرفون شي يصلهم مثل / يراكب اللي دركسونه دركسون : ومكينته تحت كبوته مكينه :
  • #7
    محب الحريق 25-07-1437 03:04
    سلمت ابو سعد على القصة والابيات الرائعة وصح لسانك ورحم الله قائلها
  • #8
    ابوعبدالله الشليل 25-07-1437 12:49
    كم انت رائع ايها العم الكريم الاديب في نقل وعرض الموروث الشعري الادبي.فأنت تعيد للجيل الحاضر بأسلوب رائع ماكان عليه الاجداد من ادب وحكمه في شاعريتهم.وكم اتمنى ان تصل مقالاتك للمسؤلين في داره الملك عبدالعزيز بالرياض لتوثيق تلك المساجلات الشعريه حيث انها ارث ادبي عظيم يجب المحافظه عليه وانت خير مثال للمحب لتاريخ وطنه ودليل ولاء واخلاص لهذا البلد الكريم.بارك الله في جهودك اباسعد.
  • #9
    Fahad 24-07-1437 07:35
    رحمهما الله شاعران متمكنان من الرعيل الاول ابدعا في القصيدتين وجزاك الله خير يابوسعد على النقل المتميز ولعلك تتحفنا بين حين وآخر بمثل هذه القصة والقصيدة الرائعة واتذكر والدي الله يغفر له يكرر هذا البيت يقول التويمي مامعي من الضيع خبر ( تقبل مروري يااباسعد)
  • #10
    بن كليب 24-07-1437 08:34
    رحمهم الله تعالى قصة تدل على تذكر الصديق والسؤال عنه وطلب الرزق والفراق وأبيات جميلة معبره تدل على الشاعرية مع المراجل
  • #11
    محمد ال حسين التميمي ابوراشد 24-07-1437 12:21
    بلد بين لابتين ويعلوها شاخصين رمزا لمدينة الحريق التارخية الحديثة وانا من حوطة بني تميم كم أنا احب هذا البلد ورجاله وشعبانه وحين تمطر المزن على تلاله وبارك الله لأهلها وادام الله لهاالامن والامان في ظل قيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان حفظه الله
  • #12
    محمد ال حسين التميمي ابوراشد 23-07-1437 11:50
    بالنسبة للقصيدة لابن تويم تحكي واقع القصة الحقيقة ولكأن القصة فيها تفصيلا لم يصلنا الى الٱن خشية ان يترتب عليها مشاكل اجتماعية ٱنية لذا استطيع القول ان قصيدة ابن تويم تحمل في طياتها الشعر النبطي النادر المحتوي على البحر الموزون والتشبيه الواقعي والسجع العفوي والوصف الحقيقي من غير تكلّف وفيها تغطية وافية لتساؤْل السبيعي بالدليل والاثبات ولذا قلما تجد شاعرا ليجمع تلك السمات مثل ما نجده لشعراء نجد ومنهم العرج وابنه سعد ومحيسن الهزاني و ابن جدلان عليهم رحمات ربي
أكثر
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 07:51 الإثنين 17 محرم 1444.

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

كل مافي هذه الصحيفة خدمة لكم ،، ونسعى للأفضل ،، وجميع الحقوق محفوظة لأصحابها