• ×
الأربعاء 13 ربيع الأول 1440 | 04-03-1440

وفاة /محمد بن سليمان الشليل ( ابو فهد) والصلاة عليه عصر غدا الخميس في جامع الامير فهد بن محمد بطريق الحائر

وفاة /محمد بن سليمان الشليل ( ابو فهد) والصلاة عليه عصر غدا الخميس في جامع الامير فهد بن محمد بطريق الحائر
صحيفة الحريق الإلكترونية:- انتقل إلى رحمة الله تعالى / محمد بن سليمان الشليل ( ابو فهد) وسيصلى عليه غدا الخميس الموافق ١٢-١٢-١٤٣٩ ه بعد صلاة العصر بجامع الأمير فهد بن محمد آل سعود بطريق الحائر.

وصحيفة الحريق الالكترونية اذ ألمها النبأ تتقدم بخالص التعازي وصادق المواساة لأبنائه ولكافة أسرة الشليل في الحريق ونعام وكافة أنحاء المملكة..

وسيكون العزاء للرجال في منزل ابنه فهد والنساء في منزل الفقيد الكائن بحي السويدي ، وسيتم إستقبال المعزين أيام العزاء للرجال والنساء من بعد صلاة العصر حتى آذان صلاة العشاء.
كروكي موقع العزاء للرجال:-
https://maps.google.com/?q=24.588194,46.666687

كروكي موقع عزاء النساء:-
https://maps.google.com/?q=24.591423,46.670372
 2  0  1220
التعليقات ( 2 )
الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    آل غملاس 12-12-1439 10:42
    إنا لله وإنا إليه راجعون ،*الله يغفر له و يرحمه و يسكنه فسيح جناته ، الله يعظم أجرهم ويحسن عزائهم ، و الله يغفر لموتانا وموتى المسلمين
  • #2
    أحمد الخيبري(أسمراني) 12-12-1439 02:34
    الله يغفرله ويرحمه ويسكنه فسيح جناته انا لله وانا اليه راجعون والله يعطم أجرهم ويحسن عزاهم
أكثر

جديد المقالات

حين تتكلم عن رمز الفخر والتطوير والتقدم والحضارة،والذي دك أعناق الصعاب وفك عُقد المؤامرات ،فهذا...

م.عبدالرحمن مطر الشهراني تشكل الإدارة محوراً ترتكز عليه مختلف النشاطات في المنظمات العامة...

العام الدراسي والذاكرة... مع بدء العام الدراسي تستعيد الذاكرة شيئا من ذكريات الماضي. وقد...

كانت الأسواق التجارية ولسنوات ماضية تدار بأيدي العمالة الأجنبية في الوقت الذي يجلس فيه الشباب...

" أهل الديار هم حماتها " السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، لا شك أن للأوطان عند أهلها...

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 07:56 الأربعاء 13 ربيع الأول 1440.

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

كل مافي هذه الصحيفة خدمة لكم ،، ونسعى للأفضل ،، وجميع الحقوق محفوظة لأصحابها