• ×
الثلاثاء 19 ذو الحجة 1440 | أمس

برعاية أمير منطقة الرياض .. محافظ الحريق يفتتح مهرجان الحريق للحمضيات بنسخته الثالثة

برعاية أمير منطقة الرياض .. محافظ الحريق يفتتح مهرجان الحريق للحمضيات بنسخته الثالثة
 افتتح محافظ الحريق الأستاذ محمد الثاقب يوم الاربعاء الموافق 19/4/1440هـ مهرجان الحريق الثالث للحمضيات، وذلك برعاية أمير منطقة الرياض الأمير فيصل بن بندر، والذي تنظمه المحافظة بالتعاون مع الغرفة التجارية الصناعية بالرياض وبرعاية رسمية من الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني والشريك الاستراتيجي الحصري شركة محمد راشد الخثلان القابضة والذي يستمر حتى يوم الثلاثاء القادم 25/4/1440هـ حيث يقام بالقرب من مصلى العيد بمحافظة الحريق.
وقد افتتحت فقرات الحفل والذي قدمة الأستاذ / محمد بن عبدالله الفريح بأيات من القران الكريم للقارىْ / فارس العيسى فكلمة غرفة الرياض القاها الاستاذ عسكر الحارثي الرئيس التنفيذي لمركز التنميه المستدامه بغرفة الرياض بعد ذلك كلمة أهالي محافظة الحريق ألقاها الشيخ / ناصر بن سعود الهضيبي إمام جامع الملك عبدالعزيز تلى ذلك تكريم الرعاة والجهات المشاركة واللجنة المنظمة .
تأتي هذه النسخة امتدادا للنجاحات السابقة في النسخ الماضية، وتميزت هذا العام بوجود أكثر من 100 جناح ، حيث شهد المهرجان مشاركة أكثر 47 ركن للحمضيات و42 ركن للعسل والتمور وعددا من الأسر المنتجة وعربات الطعام المتنقلة مثل هرفي وكودو.
وأعدت اللجان الكثير من البرامج والفعاليات المصاحبة لأيام المهرجان شملت الأسرة والطفل مثل الأمسيات الشعرية والندوات بحضور عددا من الاعلامين طوال فترة المهرجان، وخيمة الأطفال والتي تحتضن مسرح الطفل وفرقة ترفيهية والعديد من الألعاب
وقال رئيس اللجنة الاعلامية للمهرجان الأستاذ عبدالعزيز الهضيبي أن المهرجان يعد بصمة لمسيرة التنمية الزراعية، إضافة الى أن نجاحه في الأعوام السابقة أتاح فرص عديدة وأعطى دافعا لشباب المحافظة بمزاولة البيع، وشكر أمير الرياض على رعايته وحرصه واسهامه في تنمية المحافظات من خلال دعمه لهذه الفعاليات والأنشطة والتي لها دور ايجابي كبير في تعزيز وتنمية القطاعات الاقتصادية والتنموية والسياحية.
وأضاف الهضيبي "يسعى المهرجان إلى التوافق مع رؤية 2030 فيما يتعلق برفع نسبة مساهمة القطاع الخاص في اجمال الناتج الوطني"
وتبلغ المساحات الزراعية بالمحافظة حوالي (110) آلاف دونم موزعة على (980) مزرعة في الحريق والمراكز التابعة لها، حيث تبلغ عدد أشجار الحمضياتبأنواعها 100 ألف شجرة تنتج أكثر من (20) نوعاً مختلفاً من أنواع الحمضيات والفاكهة.
وكانت الحريق شهدت تنظيم المهرجان لأول مرة عام 1438 وحقق نجاحات باهرة، وواصل نجاحه للمرة الثانية عام 1439 بحضور صاحب السمو فيصل بن بندرووصل صداه إلى داخل المملكة وخارجها.

image

image

image

image

image

image
image


image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image


image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image
بواسطة :
 1  0  3350
التعليقات ( 1 )
الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    امل 21-04-1440 07:21
    التنظيم يعتبر افضل من العام الماضي بكثير *ويشكر القائمين علية * بس نفس مشكله العام الماضي *بيع منتجات من خارج المنطقة على أساس انها من الحريق وهي موجودة هذ العام بكثرة *واضحه *وهي محلات فيها كميه كبيرة من الحمضيات * ليس حسد لهم ولكن المفروض يلزم أصحابها بكتابة لوحه انها منتجات من نساح اونجران * او اي مصدر الذي جلبت منه *لانه معروف فيه فرق في الطعم *والسعر للإسباب معروف وهذا. دور فرع الزراعه في الحريق والله لايخسر كل من تعب واجتهد *
أكثر
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 06:11 الثلاثاء 19 ذو الحجة 1440.

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

كل مافي هذه الصحيفة خدمة لكم ،، ونسعى للأفضل ،، وجميع الحقوق محفوظة لأصحابها