• ×
الجمعة 21 محرم 1444 | 16-01-1444

وساطات عدد من الوجهاء وشيوخ القبائل تنجح في احتواء خلاف حادثة اطلاق النار في شعيب حنيظلة بمحافظة الحريق

وساطات عدد من الوجهاء وشيوخ القبائل تنجح في احتواء خلاف حادثة اطلاق النار في شعيب حنيظلة بمحافظة الحريق
صحيفة الحريق الالكترونية: 
-تركي الفضلي

-تصوير عبدالعزيز الفضلي:





بحضور عدد من الوجهاء وشيوخ القبائل من محافظة الحريق ونعام والحوطة والخرج , نجح عدد من الوسطاء والمصلحين في احتواء خلاف وقع بين عدد من الشباب على اثر حادثة أطلاق نار وقعت في شعيب حنيظلة بمحافظة الحريق في أوائل شهر جمادى الأخر الماضي وأسفرت عن إصابة شابين وإيقاف عدد من الشباب على اثر هذه القضية , ونجحت مساعي الوسطاء في إنهاء الخلاف وتقريب وجهات النظر بين ذوي الشبان بمساع مشتركة مع شيوخ ووجهاء عدد من القبائل , وتوصل شيوخ القبائل والوجهاء والوسطاء الذين اجتمعوا في استراحة الوسيطى للاحتفالات بمحافظة الحريق في ظهر يوم الخميس الموافق 28-10-1431 هـ إلى اتفاق صلح بين جميع الأطراف وسط أجواء أخوية وودية سادت أجواء الاجتماع , تجدر الإشارة إلى أن الاجتماع شهد حضور عدد كبير من عدة مناطق وبتواجد امني من شرطة محافظة الحريق وتم عمل برنامج منظم لهذا الاجتماع حيث تم الترحيب بالضيوف الكرام وبعد ذلك أعلن الضيوف وهم من قبيلة الشكرة الدواسر عن أسفهم مما حصل من الجميع وعن توجههم للصلح وفي المقابل رحب عدد من أهالي محافظة الحريق بالضيوف وبموافقتهم بالصلح مؤكدين على العلاقة القوية والجيرة التي تربطهم بهم , ثم تم قراءة بعض من آيات الذكر الحكيم وبعدها تم إلقاء بعض الكلمات الوعظية من بعض المشايخ وطلبة العلم والتي تحث على الصلح والعفو ونبذ التعصب والإصلاح بين المتخاصمين مذكرين بما تنعم به المملكة من أمن وأمان، بفضل الله أولا ثم بفضل تطبيق ولاة الأمر للشريعة الإسلامية، كما تم تقديم الشكر لوجهاء الخير الذين قدموا لطلب العفو والصفح»، سائلا الله أن يجعل ثواب العفو في ميزان حسناتهم....

نسأل الله ان يديم الصلح والإخوة والمحبة بين الجميع , وبمناسبة هذا الخبر فيسعدنا ان نقدم بعض النصائح المختارة في باب الصلح , وعسى الله أن ينفع بها:

سبب مشروعية الصلح:
لقد شرع الإسلام، الصلح وحثَّ عليه مادام لا يحل حرامًا، ولا يحرم حلالا، لأنه يقضي علي المنازعات التي من شأنها أن تشيع الحقد والكراهية في قلوب الناس. وذلك أنها قد تؤدي إلي عواقب غير محمودة , والمسلم أخو المسلم لا يظلمه ولا يسلمه ومن كان في حاجة أخيه ؛ كان الله في حاجته ومن فرج عن مسلم كربة ؛ فرج الله عنه كربة من كربات يوم القيامة ومن ستر مسلما ؛ ستره الله يوم القيامة ( السلسة الصحيحة للألباني رحمه الله تعالى))

وبعد فنعم أحبابي ما أجمل أن يسعى المؤمن أن يكون بريد خير للإصلاح بين الإخوة كيف لا وقد قال تعالى "(إِنَّمَا الْمُؤْمِنُونَ إِخْوَةٌ فَأَصْلِحُوا بَيْنَ أَخَوَيْكُمْ وَاتَّقُوا اللَّهَ لَعَلَّكُمْ تُرْحَمُونَ) (الحجرات:10)
ومثل المؤمنين فى توادهم وتعاطفهم وتراحمهم كمثل الجسد الواحد إذا اشتكى منه عضو تداعى له سائر الأعضاء بالسهر والحمى "
كيف لا وإنّ الشيطان همـّه الأكبر بعد الكفر بالله تعالى أن يفرّق بين المؤمنين ،أليس حبيبنا صلـّى الله عليه وسلـّم قال:إن الشيطان قد أيس أن يعبده المصلون في جزيرة العرب ولكن في التحريش بينهم ( السلسة الصحيحة للألباني رحمه الله تعالى))

الصلح وتعريفه : إن الصلح في اللغة هو قطع المنازعة.
وفي الشرع :عقد ينهي الخصومة بين المتخاصمين .

ثانيا....
الصلح في القرآن الكريم :

"وانْ طائفتان من المؤمنين اقتتلوا فأصلحوا بينهما فإن بغت إحداهما على الأخرى فقاتلوا التي تبغي حتى تفئ إلى أمر الله فان فاءت فأصلحوا بينهما بالعدل واقسطوا إن الله يحب المقسطين, إنما المؤمنون إخوة فأصلحوا بين أخويكم واتقوا الله لعلكم ترحمون" سوره الحجرات آية 10
وقال تعالى :
{مَّن يَشْفَعْ شَفَاعَةً حَسَنَةً يَكُن لَّهُ نَصِيبٌ مِّنْهَا وَمَن يَشْفَعْ شَفَاعَةً سَيِّئَةً يَكُن لَّهُ كِفْلٌ مِّنْهَا وَكَانَ اللّهُ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ مُّقِيتاً }النساء85
قال الإمام القرطبي رحمه الله: "من شفع شفاعة حسنة لصلح بين اثنين، استوجب الأجر

تفسير الآية :
(من يشفع) بين الناس (شفاعة حسنة) موافقة للشرع (يكن له نصيب) من الأجر (منها) بسببها (ومن يشفع شفاعة سيئة) مخالفة له (يكن له كفل) نصيب من الوزر (منها) بسببها (وكان الله على كل شيء مقيتا) مقتدرا فيجازي كل أحد بما عمل
وقال سبحانه :
{وَلاَ تَجْعَلُواْ اللّهَ عُرْضَةً لِّأَيْمَانِكُمْ أَن تَبَرُّواْ وَتَتَّقُواْ وَتُصْلِحُواْ بَيْنَ النَّاسِ وَاللّهُ سَمِيعٌ عَلِيمٌ }البقرة224
تفسير الآية :
(ولا تجعلوا الله) أي الحلف به (عرضة) علة مانعة (لأيمانكم) أي نصباً لها بأن تكثروا الحلف به (أن) لا (تبروا وتتقوا) فتكره اليمين على ذلك ويسن فيه الحنث ويكفِّر بخلافها على فعل البر ونحوه فهي طاعة (وتصلحوا بين الناس) المعنى لا تمتنعوا من فعل ما ذكر من البر ونحوه إذا حلفتم عليه بل ائتوه وكفروا لأن سبب نزولها الامتناع من ذلك (والله سميع) لأقوالكم (عليم) بأحوالكم
وقال تعالى :
{لاَّ خَيْرَ فِي كَثِيرٍ مِّن نَّجْوَاهُمْ إِلاَّ مَنْ أَمَرَ بِصَدَقَةٍ أَوْ مَعْرُوفٍ أَوْ إِصْلاَحٍ بَيْنَ النَّاسِ وَمَن يَفْعَلْ ذَلِكَ ابْتَغَاء مَرْضَاتِ اللّهِ فَسَوْفَ نُؤْتِيهِ أَجْراً عَظِيماً }النساء114
تفسير الآية :
(لا خير في كثير من نجواهم) أي الناس أي ما يتناجون فيه ويتحدثون (إلا) نجوى (من أمر بصدقة أو معروف) عمل بر (أو إصلاح بين الناس ومن يفعل ذلك) المذكور (ابتغاء) طلب (مرضات الله) لا غيره من أمور الدنيا (فسوف نؤتيه) بالنون والياء أي الله (أجرا عظيما)
وقال تعالى :
{يَسْأَلُونَكَ عَنِ الأَنفَالِ قُلِ الأَنفَالُ لِلّهِ وَالرَّسُولِ فَاتَّقُواْ اللّهَ وَأَصْلِحُواْ ذَاتَ بِيْنِكُمْ وَأَطِيعُواْ اللّهَ وَرَسُولَهُ إِن كُنتُم مُّؤْمِنِينَ }الأنفال1
تفسير الآية :
يسألونك) يا محمد (عن الأنفال) الغنائم لمن هي (قل) لهم (الأنفال لله) يجعلها حيث شاء (والرسول) يقسمها بأمر الله فقسمها صلى الله عليه وسلم بينهم على السواء ، رواه الحاكم في المستدرك (فاتقوا الله وأصلحوا ذات بينكم) أي حقيقة ما بينكم بالمودة وترك النزاع (وأطيعوا الله ورسوله إن كنتم مؤمنين) حقاً

ثالثاً :الصلح في السنة المطهرة
روى الشيخان عن أبي هريرة أن رسول اللَّه صلى الله عليه وسلم قال: "كل سُلامى من الناس عليه صدقة كل يوم تطلع فيه الشمس: تعدل بين الاثنين صدقة، وتعين الرجل في دابته فتحمله عليها أو ترفع عليها متاعه صدقة، والكلمة الطيبة صدقة، وكل خطوة تخطوها إلى الصلاة صدقة، وتميط الأذى عن الطريق صدقة". "البخاري حديث 2989- مسلم حديث 1009".
قال الإمام النووي رحمه الله: قوله صلى الله عليه وسلم : "تعدل بين الاثنين صدقة" أي تصلحُ بينهما بالعدل. "مسلم بشرح النووي ج4 ص103".
وروى أبو داود عن أبي الدرداء أن رسول اللَّه صلى الله عليه وسلم قال: "ألا أخبركم بأفضل من درجة الصيام والصلاة والصدقة؟ قالوا: بلى يا رسول الله، قال: إصلاح ذات البين، وفساد ذات البين الحالقة". "حديث صحيح، صحيح أبي داود للألباني حديث 4111".
قال محمد شمس الحق العظيم آبادي رحمه الله: في هذا الحديث حث وترغيب في إصلاح ذات البين واجتناب الإفساد فيها، لأن الإصلاح سبب للاعتصام بحبل الله وعدم التفريق بين المسلمين، وفساد ذات البين ثُلْمة في الدين، فمن تعاطى إصلاحها ورفع فسادها، نال درجة فوق ما يناله الصائم القائم، المشتغل بخويصة نفسه. "عون المعبود شرح سنن أبي داود ج13 ص178". جواز الأخذ من الزكاة للصلح بين الناس: مما يدل على عناية الشريعة الإسلامية بالصلح بين الناس أنه يجوز للمصلح بين المتخاصمين أن يُعْطَى من الزكاة أو من بيت المال لأداء ما تحمله من ديون في سبيل الإصلاح بين الناس.
قال تعالى: إنما الصدقات للفقراء والمساكين والعاملين عليها والمؤلفة قلوبهم وفي الرقاب والغارمين وفي سبيل الله وابن السبيل فريضة من الله والله عليم حكيم "التوبة: 60".
قال الإمام القرطبي رحمه الله عند تفسيره لقوله تعالى: "والغارمين" يجوز للمتحمل في صلاح وبر أن يُعْطى من الصدقة ما يؤدى ما تحمل به إذا وجب عليه وإن كان غنيًا، إذا كان يَجحفُ بماله كالغريم، وهو قول الشافعي وأصحابه وأحمد بن حنبل وغيرهم. "الجامع لأحكام القرآن للقرطبي ج8 ص171".
روى مسلم عن قبيصة بن فخارق الهلالي قال: "تحملت حمالة، فأتيت رسول اللَّه صلى الله عليه وسلم أسأله فيها، فقال: أقم حتى تأتينا الصدقة فنأمر لك بها". ثم قال: "يا قبيصة: إن المسألة لا تحل إلا لأحد ثلاثة: رجل تحمل حمالة، فحلت له المسألة حتى يصيبها ثم يمسك". "مسلم حديث 1044".

جماعة الإصلاح بين الناس:
إن الله تعالى أكمل لنا الدين وأتم علينا نعمته وبين لنا المنهج القويم لنسير عليه ليصبح المجتمع الإسلامي مجتمعًا تسوده المودة والمحبة، ولذا ينبغي أن يكون في كل حي وفي كل شركة أو مصنع أو مدرسة أو مؤسسة حكومية أو خاصة، جماعة من أهل الدين والفضل والعلم تقوم بالإصلاح بين المتخاصمين، وتوقف الظالم عن ظلمه وترده إلى رشده وصوابه، وقد حثنا الله تعالى على ذلك في كتابه العزيز، فقال سبحانه: ولتكن منكم أمة يدعون إلى الخير ويأمرون بالمعروف وينهون عن المنكر وأولئك هم المفلحون "آل عمران: 104"، وقال جل شأنه: وممن خلقنا أمة يهدون بالحق وبه يعدلون "الأعراف: 181"، وينبغي لهذه الطائفة المباركة أن تبذل من وقتها وأموالها قدر طاقتها لحل المنازعات بين الناس، ولتعلم هذه الجماعة المباركة أن لها منزلة عالية عند الله يوم القيامة.
روى مسلم عن عبد الله بن عمر رضي الله عنهما أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: "إن المقسطين، عند الله، على منابر من نور، عن يمين الرحمن عز وجل، وكلتا يديه يمين، الذين يعدلون في حكمهم وأهليهم وما وَلُوا". "مسلم حديث 1827".

فضل الصلح بين الناس :

قال رسـول الله صلى الله عليه وسلم ( ألا أخبركم بأفضل من درجة الصيام والصدقة والصلاة " أي درجة الصيام النافلة وصدقة نافلة والصلاة النافلة " ، فقال أبو الدرداء : قلنا بلى يا رسول الله ، قال : إصلاح ذات البين ) ..
إن الإصلاح بين الناس عبادة عظيمة .. يحبها الله سبحانه وتعالى ..
فالمصلـح هو ذلك الذي يبذل جهده وماله ويبذل جاهه ليصلح بين المتخاصمين .. قلبه من أحسن الناس قلوباً .. نفسه تحب الخير .. تشتاق إليه .. يبذل ماله .. ووقته .. ويقع في حرج مع هـذا ومع الآخر .. ويحمل هموم إخوانه ليصلح بينهما ..

كم بيت كاد أن يتهدّم .. بسبب خلاف سهل بين الزوج وزوجه .. وكاد الطلاق .. فإذا بهذا المصلح بكلمة طيبة .. ونصيحة غالية .. ومال مبذول .. يعيد المياه إلى مجاريها .. ويصلح بينهما ..

كم من قطيعة كادت أن تكون بين أخوين .. أو صديقين .. أو قريبين .. بسبب زلة أو هفوة .. وإذا بهذا المصلح يرقّع خرق الفتنة ويصلح بينهما ..
كم عصم الله بالمصلحين من دماء وأموال .. وفتن شيطانية .. كادت أن تشتعل لولا فضل الله ثم المصلحين ..

فهنيئـاً عبـاد الله لمـن وفقـه الله للإصلاح بين متخاصمين أو زوجين أو جارين أو صديقين أو شريكين أو طائفتين .. هنيئاً له .. هنيئاً له .. ثم هنيئاً له ..
قال نبيكم صلى الله عليه وسلم ( ألا أخبركم بأفضل من درجة الصيام والصدقة والصلاة " أي درجة الصيام النافلة وصدقة نافلة والصلاة النافلة " ، فقال أبو الدرداء : قلنا بلى يا رسول الله ، قال : إصلاح ذات البين )
تأمل لهذا الحديث عبد الله " إصلاح ذات البين وفساد ذات البيـن هي الحارقة " ..

صفات مَنْ يُصِلحُ بين الناس:
ذكر أهل العلم صفات ينبغي توافرها فيمن يتصدى للإصلاح بين المتخاصمين، يمكن أن نجملها فيما يلي:
أولاً: إخلاص العمل لله وحده:
قال تعالى: قل إن صلاتي ونسكي ومحياي ومماتي لله رب العالمين (162) لا شريك له وبذلك أمرت وأنا أول المسلمين "الأنعام: 162، 163".
وقال سبحانه: ولقد أوحي إليك وإلى الذين من قبلك لئن أشركت ليحبطن عملك ولتكونن من الخاسرين (65) بل الله فاعبد وكن من الشاكرين "الزمر: 65، 66".
وروى البخاري عن عمر بن الخطاب رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: "إنما الأعمال بالنيات، وإنما لكل امرئ ما نوى". "البخاري 1".
ثانيًا: العلم:
يجب على من يتصدى لمهمة الإصلاح بين الناس أن يكون على علم بأحكام الشريعة الإسلامية في القضية التي يصلح فيها وأن يكون على علم بأحوال من يصلح بينهم، حتى يقتصر تصرفه في حدود الشرع، ولأنه إذا كان جاهلاً بهذه الأمور فإنه سوف يفسد أكثر مما يصلح
.
ثالثًا: الرفق وحسن الخُلُق:
قال تعالى: ادع إلى سبيل ربك بالحكمة والموعظة الحسنة وجادلهم بالتي هي أحسن إن ربك هو أعلم بمن ضل عن سبيله وهو أعلم بالمهتدين "النحل: 125".
روى مسلم عن عائشة أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: "إن الرفق لا يكون في شيء إلا زانه ولا ينزع من شيء إلا شانه". "مسلم: 2594".
رابعًا: الصبرُ وتحمل الأذى:
إن الصبر وتحمل الأذى من الصفات الهامة التي يجب أن يتحلى بها من يصلح بين الناس، فالمعتاد لن يقوم بهذه المهمة السامية أن يصيبه أذى ولو كان قليلاً ويتضح هذا جليًا في وصية لقمان لابنه، قال تعالى: يا بني أقم الصلاة وأمر بالمعروف وانه عن المنكر واصبر على ما أصابك إن ذلك من عزم الأمور "لقمان: 17".
جواز الكذب للصلح بين الناس:
روى الشيخان عن أم كلثوم بنت عقبة قالت: "سمعتُ رسول اللَّه صلى الله عليه وسلم يقول: ليس الكذاب الذي يُصلحُ بين الناس ويقول خيرًا، وينمى خيرًا". "البخاري حديث 2692- مسلم واللفظ له حديث 2605".
قال الإمام النووي رحمه الله: ليس الكذاب المذموم الذي يصلح بين الناس، بل هذا محسن.
قال سفيان بن عيينة رحمه الله: لو أن رجلاً اعتذر إلى رجل، فحرف الكلام وحسنه ليرضيه بذلك لم يكن كاذبًا، يتأول الحديث: "ليس الكذاب الذي يصلح بين الناس"، فإصلاحه ما بين صاحبه أفضل من إصلاحه ما بين الناس. "شرح السنة للبغوي ج13 ص119".
الصلح بالتنازل عن بعض الحقوق
ينبغي لمن يتصدى لمهمة الإصلاح بين الناس أن يحثهم على التنازل عن بعض حقوقهم، ابتغاء وجه الله واتباعًا لسنة النبي صلى الله عليه وسلم .
عن البراء بن عازب قال: "لما صالح رسول اللَّه صلى الله عليه وسلم أهل الحديبية كتب علي بن أبي طالب بينهم كتابًا، فكتب: محمد رسول الله، فقال المشركون: لا تكتب محمد رسول الله، لو كنت رسولاً لم نقاتلك، فقال لعلي: "امحه"، فقال علي: ما أنا بالذي أمحاهُ، فمحاه رسول اللَّه صلى الله عليه وسلم بيده وصالحهم على أن يدخل هو وأصحابه ثلاثة أيام، ولا يدخلوها إلا حُلُبَّان السلاح، فسألوه: ما حُلُبَّان السلاح؟ فقال: القِراب بما فيه". "البخاري: 2698".
تأمل أخي الكريم: كيف تنازل رسول اللَّه صلى الله عليه وسلم عن حقه من أجل الصلح.
عن كعب بن مالك أنه تقاضى من ابن أبي حدرد دينًا كان عليه في عهد رسول اللَّه صلى الله عليه وسلم في المسجد، فارتفعت أصواتهما حتى سمعهما رسول اللَّه صلى الله عليه وسلم في بيته، فخرج رسول اللَّه صلى الله عليه وسلم إليهما حتى كشف سجف حجرته، فنادى كعب بن مالك، فقال: "يا كعب"، فقال: لبيك يا رسول الله، فأشار بيده أن ضَع الشطر، فقال: قد فعلت يا رسول الله، فقال رسول اللَّه صلى الله عليه وسلم : "قم فاقضه". "البخاري: 2710، مسلم 1558".
أخي الكريم: مَن منا يفعل كما فعل كعب بن مالك؟ !

خير الناس الذي يبدأ بالصلح
إن الإسلام هو دين المودة والتسامح، ولذا ينبغي للمسلم، الذي يحب الله ورسوله ويحب الخير لنفسه ولإخوانه المسلمين أن يبادر بالصلح مع من خاصمه، فيصل من قطعه ويعطي من حرمه ويعفو عمن ظلمه، وليعلم أن له منزلة عظيمة عند الله تعالى، قال سبحانه: ولا تستوي الحسنة ولا السيئة ادفع بالتي هي أحسن فإذا الذي بينك وبينه عداوة كأنه ولي حميم (34) وما يلقاها إلا الذين صبروا وما يلقاها إلا ذو حظ عظيم "فصلت: 34، 35".
عن أبي أيوب الأنصاري أن رسول اللَّه صلى الله عليه وسلم قال: "لا يحل لمسلم أن يهجر أخاه فوق ثلاث ليال: يلتقيان، فيعرض هذا، ويعرض هذا وخيرهما الذي يبدأ بالسلام". "البخاري 6077، ومسلم 255").
تأجيل الصلح يؤخر مغفرة الذنوب
عن أبي هريرة أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: تفتحُ أبواب الجنة يوم الاثنين ويوم الخميس، فيغفر لكل عبد لا يشرك بالله شيئًا إلا رجلاً كانت بينه وبين أخيه شحناء، فيقال: أنظروا هذين حتى يصطلحا، أنظروا هذين حتى يصطلحا، أنظروا هذين حتى يصطلحا". "مسلم حديث 2565".,
والصلح المخالف للشرع مردود: يجب أن يكون الصلح بين المتخاصمين على أساس كتاب الله وسنة رسوله صلى الله عليه وسلم ، وعلى المتخاصمين أن يسلما لحكم أهل الإصلاح طالما كان ذلك موافقًا للكتاب والسنة وإن خالف أهواءهم.
وأما إذا كان الصلح مخالفًا لكتاب الله وسنة رسوله صلى الله عليه وسلم فهو مردود على أصحابه وإن رضي به المتخاصمون.
عن عمرو بن عوف المزني أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: "الصلح جائز بين المسلمين إلا صلحًا حَرَّم حلالاً أو أحلَّ حرامًا، والمسلمون على شروطهم إلا شرطًا حرَّم حلالاً أو أحل حرامًا". "حديث صحيح: صحيح الترمذي حديث 1089".

رابعاً :وعليه أيضا أن يتحرّى العدل ليحذر كل الحذر من الظلم " فأصلحوا بينهما بالعدل وأقسطوا إن الله يحب المقسطين " .

خامساً"
لا تتعجل في حكمك وتريّث الأمر فالعجلة قد يُفسد فيها المصلح أكثر مما أصلح !!

سادساً :
عليك أن تختار الوقت المناسب للصلح بين المتخاصمين بمعنى أنك لا تأتي للإصلاح حتى تبرد القضية ويخف حدة النزاع وينطفئ نار الغضب ثم بعد ذلك تصلح بينهما .

سابعاً :
والأهم أيضا التلطّف في العبارة فتقول : يا أبا فلان أنت معروف بكذا وكذا وتذكر محامده ومحاسن أعماله ويجوز لك التوسع في الكلام ولو كنت كاذباً ثم تحذّره من فساد ذات البين وأنها هي الحارقة تحرق الدين .. فالعداوة والبغضاء لا خير فيها والنبي عليه الصلاة والسلام قال " لا يحل لمسلم أن يهجر أخاه فوق ثلاث فيعرض هذا ويعرض هذا " ثم قال عليه السلام " وخيرهما الذي يبدأ.

انتبه :
إن البعض قد يهتم بالإصلاح .. ويريد أن يصلح .. لكن يبقى عليه قضية من حوله من المؤثرات .. من بعض أقاربه .. أو بعض أصدقائه .. أو بعض أهل السوء .. الذين يسعون ويمشون بالنميمة ..

فإذا أردت أن تصلح .. قالوا أأنت مجنون ؟ أصابك الخور ؟ ..

فانتــبه من ذلك النمام .. الذي إذا أردت أن تصلح .. اجتهد هو أن يبعدك عن إخوانك !! .. قال تعالى " ولا تطع كل حلاف مهين ، هماز مشاء بنميم ، مناع للخير معتد أثيم ، عتل بعد ذلك زنيم "

فهو يمشي بالنميمة لا خير فيه .. ولا أصل له .. ولا أرض يركن إليها .. إنما هو شر في شر يقوم بعمل الشيطان " إنما يريد الشيطان أن يوقع بينكم العداوة والبغضاء " ..

المتأمل في أحوال الناس، يجد أن المجتمعات لا تخلو من المشاكل، وأن الكثير من الاعتداءات على الأرواح وضياع الحقوق وتشتت أفراد الأسرة الواحدة، إنما يرجع أكثره إلى التهاون في الإصلاح بين المتخاصمين، حتى عمَّ الشَرُّ؛ القريبَ والبعيد، وأُهلِكت النفوس والأموال وقطع ما أمر الله به أن يوصل، وقد كان يكفي لإزالة ما في النفوس من الأضغان والأحقاد والكراهية، كلمةٌ واحدةٌ من عاقل لبيب، ناصح مخلص، تقضي على الخصومات في مهدها فيتغلب جانب الخير ويرتفع الشر ويسلم المجتمع من التصدع والانشقاق.

همسة
في اذن كل مسلم ومسلمة أن لا تنام العيون بعد قراءة هذا الخبر وبينهم وبين قريب او بعيد خلاف فكن أنت الأفضل والمبادر بالصلح قال النبي صلى الله عليه وسلم .. وتأمل لهذا الحديث " تُفتح أبواب الجنة يوم الاثنين ويوم الخميس فيُغفر لكل عبد لا يشرك بالله شيئا إلا رجلا كانت بينه وبين أخيه شحناء .. فيقال : انظروا هذين حتى يصطلحا .. انظروا هذين حتى يصطلحا .. انظروا هذين حتى يصطلحا "
توجيه :
ليس العيب الخلاف أو الخطأ .. ولكن العيب هو الاستمرار والاستسلام للأخطاء !!

اللهمّ وفـّق كلّ المتخاصمين للحبّ فيك والعودة إليك والصفح عن إخوانهم , اللهمّ تقبـّل عملنا هذا واجعله خالصا لوجهك الكريم واصرف عنـّا خصوصا وعن إخواننا عموما النـّفاق والرياء والشقاق وسوء الأخلاق .
وآخر دعوانا أن الحمد لله ربّ العالمين وأفضل الصلاة وأتمّ التـّسليم على المبعوث رحمة للعامين وعلى آله وصحبه أجمعين

جانب من مراسم الصلح:


image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

------------
تم استعادة الخبر من جديد بعد مشكلة الصحيفة الفنية مع الاعتذار عن اختفاء بعض التعليقات بسبب الخلل الفني.

بواسطة :
 41  0  10357
التعليقات ( 39 )
الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    فهيد الدوسري 04-11-1431 02:48
    اكرمكم الله ياهل الحريق والحمدلله على هالصلح الطيب من الوجيه الطيبه وماقصرتو عطيتو ولاشحيتو والله يجزى من سعى فيه من الخرج ابو زايد حسين بن مرضي وابوفيصل محمد الهزاني بيضو الله وجيهم في الجهد الطيب في الصلح وهذا واجب بين عيال القبايل في تقدير وجيه الرجال الى اقبلو عليهم ولو كانت رقية قدروهم والعلم الطيب مايضيع بين الحمايل واما ابن عشبان الهزاني فترفع له البيضا وذكره طيب ويستاهل
  • #2
    [القصيد 04-11-1431 02:45
    ونحن معك ياالحقباني\\\\\وننتضرررر الرد في اقرب وووقت
  • #3
    ناصر الحقباني 04-11-1431 02:44
    بيض الله وجيهكم يا أهل الحريق على علومكم الطيبةولا غريبة عليكم ونشكر ابن عشبان على علمه الطيب والدريس والجميع والي لهم جهود في الصلح الله يجزاهم خير واعجبتني صحيفة الحريق وأنا من محبين الصحيفة وأشكر من يساهم في الصحيفةوأقول لبن عشبان . وأنتظر قولكم يالشكرة في ابن عشبان من القصيد .

    لو ضاقت الدنيا على راعي الطيب

    يبقى شذى طيبه على الناس طايب

    للغيم في صدر الثرى صوت ترحيب

    والطيب هو فعلك ياراعي النجايب

    [ناصر الحقباني]
  • #4
    صاحب الحق 04-11-1431 02:43
    عزالله أن أهل الحريق كفو وعز الله أن آل عشبان ماقصروا هم وجماعتهم متل آل عثمان الهزاني أهل نعام وأهل الخرج وأهل المويه وأهل المزاحمية كفو يالهزازنة والعنوز إلي عنو من الشمال عشان ابن عشبان وكذلك الكثران وآل سليمان وآل عثمان بني تميم وآل دريس وكل من حضر وبيض الله وجهك يا أبو فيصل الهزاني . وبيض الله وجه الفضلي على التصوير والتعليق والصحفي الغريب . وأسئل الله أن يجعل هذا الصلح في موازين حسناتكم .
  • #5
    معلق 04-11-1431 02:42
    نحمد الله على هذا الصلح ونشكر كل من ساهم ونخص بن عشبان وابوفيصل الهزاني وكل من شارك من الكثيري وال سليمان والدريس الحوطه والعثمان وبيض الله ووجيهكم وشكر موصول الى الشيخ الدكتور بن جدوع على الكلمه الرائعه والى ناصر الهضيبي والى جميع الحاضرين بدون استثناء ونشكر المصرو المتالق والى الامام ياالفضلي ربنا يوفقك \\\
  • #6
    ردود على المحاااااااااااااايد- [الهواء شرقي 04-11-1431 02:41
    اخي العزيز المتنازلون لم يفعلو ذلك الامن اجل الله عزوجل ورضى الله\\\\وليس لااحد اي مصلحه مطلقا\\\\\وتشكر \\
  • #7
    [المحاااااااااااااايد 04-11-1431 02:40
    أشكر ابراهيم الهلال وياسر المخيليل على التنازل مقابل الأفراج عن زميلهم وأشكر كذلك عبدالعزيز العثمان ومحمد الدريس على التنازل
  • #8
    لنرتقي للتطوير 04-11-1431 02:36
    بارك الله فيكم بس والله يالهاقصر يفشل ودي أهده وابنيه من جديد ولاأحد هالتجار يحط له استثمار في قاعة مرتبة ونظيفة
  • #9
    عبدالرحمن 04-11-1431 02:35
    الصلح سيد الأحكـام
  • #10
    [[[الشمالي]]] 04-11-1431 02:34
    والله حلو انهم يتصالحون القبايل وشكراً
  • #11
    ردود على ابن وائل- [القطامي 04-11-1431 02:34
    صح لسانك يا الوائلي وعلي ابن عشبان يستاهل الثناء
  • #12
    ابن وائل 04-11-1431 02:33

    بيض الله وجه من كان بالأمس ----------------------- بين الجموع يذود ذود النداوي
    يا حسين ويا محمد وبرفع بها الحس ---------------------- قلتوا وطلتوا يا مبعدين الهقاوي
    والله ثم والله ماكنت مندس ---------------------- ودي بكم لو للظرف قاوي
    الصلح ماهو زر يأتي به اللمس ------------------------ الصلح جهد شهور ورجال تاوي
    شروا علي وابن حفيظ اللي جهودهم شمس ------------- وأهل الوسيطا مقندين القهاوي
    وأولاد زايد حامسين العدو حمس ------------------------- مكرمين الضيف الى جاك ضاوي
  • #13
    دوسري وافتخر 04-11-1431 02:32
    شكرا لك وشكرر موصول ايضا الى اهل الحريق وابناءها لما فعلوه من جهد رررائع من قبائل بني هزان ومن كان معروف منهم من بن عشبان وابوه قبله فتح بابه لجمع البدوان اولهم اناولاتنس ابوفيصل الله يبيض وجهه وابن مرضي \واهل الحريق من شايبهم الى شابهم بارك الله فيهم \والشكره ماقصررو وعلومهم الزينه \\اهل الكرم والجود \\\\بدون استثناء\\\ونشكر من حضر من الدواسر\\\
  • #14
    محب الحقيقة 04-11-1431 02:31
    نشكر الشكرة وبيض الله وجيههم....
  • #15
    عبد الهادي الدوسري 04-11-1431 02:30
    الشكر لكل شارك في الصلح خاصة الشيخ بن حفيظ الشيخ بن عشبان الشيخ الزقروط والساعين في الصلح خاصة بن مرضي و محمد الهزاني ولكل من بذل مجهودوبيض الله وجه الشايب بن عشبان وكل من شارك في الجاهيه مثل بن جدوع وبن عثمان وبيض الله وجه اهل الحريق كافة وكفو
  • #16
    عبادي 04-11-1431 02:29
    الله يجزاكم خير على قبولكم الصلح وتكفوووووووووووووووووون لا تنسون الي في السجن
  • #17
    ابو ابراهيم 04-11-1431 02:28
    كل انسان يخطي والصفح من شيم الكرام بيض الله وجه الساعين فيه والقابلين به اعتقوا سجناء وفرحوا اطفال و جمعوا شمل اسر الله يجعلها في موازين اعمالهم والله يطهر القلوب من الحسد والبغضاء
  • #18
    [الشاهد على ربعـــــــــــه 04-11-1431 02:27
    شكراً للجميع على الصلح
  • #19
    محق 04-11-1431 02:26
    بارك الله فيكم يا آل عشبان والكثران وآل سليمان والشكرة وجميع من شارك
  • #20
    عقيد 04-11-1431 02:25
    الحمد لله الذي اتم الصلح والافة بين المؤمنين واسال الله ان يبارك لمن سعى فيه في اهله وماله وخاصة ممن كان لهم مسعى كبير من امثال علي بن عشبان ومحمد بن احمد الهزاني وحسين بن مرضي ووفق الله من شارك في هذا الجمع بحضور او جاه او مال ( انما المؤمنون اخوة فاصلحوا بين اخويكم )
  • #21
    Nawi A5rbha 04-11-1431 02:24
    الله يعطيهم العافيه اللذين قامو بالإصلاح بين اخوانهم .. هكذا يجب ان يكون ..
  • #22
    ابو دوسر 04-11-1431 02:23
    بيض الله وجيهكم يالدواســر مو غريبه عليكم ياعيال عمي وعليكم يالدريس / اشهد انكم اشنــاب ..
  • #23
    دوسري 04-11-1431 02:19
    الله يبيض وووووجيهكم يا شيوخ الدواسر ونشكر اهل الحريق على الاستقبال وكل من شارك ورحب وسعى في الصلح ونخص الشكر الى راعي الشمال بن عشبان الله يبيض وجهه ومن كان معه
  • #24
    الحريق في قلوبنا جميعا 04-11-1431 02:18
    كفو يالدريس وبيض الله وجيهكم والله الرجاجيل بمعنى الكلمه
  • #25
    ردود على حريقي اصلي- العالمي] 04-11-1431 02:17
    من يوم شفت بيبان ذا القصر حديد واناء غاسلن يدي العالمي]
  • #26
    حريقي اصلي 04-11-1431 02:12
    الله يجزاهم الف خير ويعطيكم العافيه على التغطيه بس ياناس شوفوا القصر يفشل والله والمصيبه يسمونه قصر!!!!!واستراحه!!!!!!!
  • #27
    ردود على يازين العقل بس 04-11-1431 02:11
    قل خيررررررررررررررررررررررررررر اواصمت
  • #28
    يازين العقل بس 04-11-1431 02:11
    الحمدلله والشكريازين العقل بسسسسسسسسسسسسسس
  • #29
    وادي الحريق 04-11-1431 02:10
    روعة هذا التجمع الكبير ويشجع على وأد الفتنة والدين حثنا على التسامح والله يوفق من سعى في الصلح ويجزيه خير الجزاء واتمنى ان الشباب يستفيدون ويتعلمون من خطأهم وجل من لا يغلط وما فيه احد معصوم من الغلط.
  • #30
    ابوزياد 04-11-1431 02:09
    السلام عليكم ورحمة الله نحمد الله على ماتم من صلح والصلح خير بارك الله في من نسق للصلح بين المسلمين . [ابوزياد]
صفحة 1 من 2 صفحة     
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 02:10 الجمعة 21 محرم 1444.

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

كل مافي هذه الصحيفة خدمة لكم ،، ونسعى للأفضل ،، وجميع الحقوق محفوظة لأصحابها