• ×
الإثنين 10 محرم 1444 | أمس

قرية المفيجر التراثية أصالة الماضي وروعة الحاضر (تقرير مصور عن القرية التراثية بمركز المفيجر)

قرية المفيجر التراثية أصالة الماضي وروعة الحاضر (تقرير مصور عن القرية التراثية بمركز المفيجر)
 تحقيق: تركي الفضلي

تصوير : ناصر بن عبدالله

كما عودتكم الصحيفة على تسليط الضوء على أبرز المعالم والأحداث في محافظة الحريق والمراكز الأخرى الهامة في المحافظة , كانت الوجهة هذه المرة الى مركز المفيجر ولمن لا يعرف هذا المركز من قراءنا الأعزاء فنقول له أن المفيجر كما ورد في المعجم الجغرافي للبلاد العربية السعودية هي أحد المراكز التي تتبع محافظة الحريق ادارياً ويقع مركز المفيجر جنوب العاصة الرياض، ويبعد عنها حوالي مائتي كيلو متر، ويقع بين درجتي عرض 27- 23وخطي طول 34- 46.وأقرب محافظتين له هما محافظة الحريق ومحافظة حوطة بني تميم، ويقع المفيجر بين سلسلة جبال طويق حيث تحده هذه السلسلة من جهتي الشمال والجنوب ، أما من الغرب فتحده محافظة الحريق ومن الشرق مركز نعام وتتمتع بموقع جغرافي مميز تتميز به عن كثير من المراكز والمحافظات الأخرى . وقد أوضح حدوده شعرا الشاعر عبدالعزيز بن عبدالله الشريف في قصيدة طويلة منها:

عنها جنوب جبال دون محمية

محمية للصيد محد خطاها

شرق شمال حدها مبتديه

خشم المكفز المشهور هو مبتداها

شعيب الصفي أعلى مراعي المطيه

حدها الغربي وهو منتهاها

شعيب الخضر تراه مبدأ الرعية

ومن الجنوب الغرب سيله سقاها


وقد ورد أن سبب تسميتها بالمفيجر تصغير مفجر روايتان، الأولى: \"من تفجر العيون والينابيع\" وقد يستغرب البعض أن يكون هناك ينابيع أو عيون ولكن الناظر إلى تاريخ المنطقة يجد أنها مشهورة بوفرة المياه العذبة، وكذلك الحال بالنسبة للمناطق المحيطة بها مثل عيون الأفلاج والخرج، ولقد كانت المنطقة بشكل عام مضرب المثل بوفرة المياه، ولكن مع مرور الزمن غارت المياه. أما الرواية الثانية فتقول أن كلمة \"مفيجر\" هي تصغير \"لمفجر\" ويقال: \"انفجر الماء\" إذا كان محبوساً ثم ترك. وحيث إن موقعه شرق محافظة الحريق على مقربة من مضيق الوادي الكبير، حيث تحتبس السيول فيه ومن ثم تنفجر في متسع الوادي الموازي لموقع المفيجر البلد، فعرف بالمفيجر نسبة إلى هذا المضيق الذي تحتبس به السيول ومن ثم تنفجر.

والحديث يحلوا عن المفيجر وأهلها الطيبين حيث يرتبط الحديث عنها بالكرم ومكارم الاخلاق وهي السمة المرتبطة بمعظم أهاليها صغاراً وكبارا منذ مئات السنين ولأن المنطقة بشكل عام اشتهرت بهذه الصفات الحميدة فلا غرابة أن تجد من أهل هذه القرية العديد من الأسماء الذين رسّخوا في الأذهان مآثرهم الكريمة فذاع صيتهم وضرب بهم المثل في الكرم والعطاء، حيث سمع بكرمهم القاصي والداني؛ ونذكر على سبيل المثال محمد بن حسين بن علي آل حسين الشريف يرحمه الله و المولود بالمفيجر في النصف الثاني من القرن الثالث عشر الهجري والذي أطلق عليه لقب (معشي الشجر) وأصبح مثلاً تتناقله الأجيال إلى وقتنا الحاضر، ولتسميته بهذا الاسم قصة توجها أحد شعراء المفيجر ,الشاعر حمد بن حوشان بقصائد كثيرة نقتطف منها هذين البيتين:

ألا يا محمد بن حسين عشيت الشجر والجار

تحسب إن الشجر ضيفان ياللي تكرم العاني

إلى جاء الضيف لابن حسين يلقى مكرم الخطار

أقول اللي سمعت وشفت مالي مقصد ثاني


ونماذج ابن حسين كثيرين في هذا البلدة الصغيرة والذين ورثوا هذه الخصال الحميدة أبأ عن جد وقد رأينا ذلك يتجسد في أبنائها عندما هممت أنا وباقي فريق الصحيفة في زيارة هذه البلدة حيث أستقبلنا أهاليها بحفاوة وترحيب حار وغمرونا بكرمهم المعهود.

عموماً لا نود الإطالة عليكم فالمجال هنا لا يتسع للحديث عن هذه البلدة وما تتمتع به من تميز فريد سواءً في الطبيعة التي حباها الله أياها أو بمزارعها وانتاجها الوافر للنخيل والفواكه والخضروات أو غيرها من المجالات , وفضلنا أن يكون الحديث في هذا التقرير عن أبرز المعالم فيها في العصر الحديث والذي أعطاها تميز عن سواها , نتحدث هنا عن قرية المفيجر الشعبية والتي تمثل فن الحاضر وروعة المستقبل وأصالة الماضي ,كل هذا تجسد في هذا المعلم الفريد والذي أبهر زوار هذه القرية الأثرية وكل من زارها شده روعة التصميم والفكرة وأستشهد هنا بما سطره صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان الأمين العام للهيئة العليا للسياحة من ثناء وأعجاب بهذه القرية ودورها في احياء التراث العربي الأصيل , وعند الحديث عن الفكرة فيجب أن نتوقف قليلاً لنشيد بصاحب هذه الفكرة ومؤسس هذه القرية وهو الشيخ محمد بن زيد الشريف كثر الله من أمثاله فقد تحول حلم إنشاء مثل هذه القرية الى واقع مشاهد أشاد به الجميع وأصبح أحد المعالم الأثرية التي يقصدها السائح الداخلي ويحرص تمام الحرص على زياراتها ليتذكر الماضي ويستعيد فيها ذكرياته الماضية. ولأن الصورة أبلغ من المقال فيسرنا عزيزي القاري أن نضع أمامكم صور لهذه القرية الأثرية راجين أن يحوز هذا التقريرعلى رضاكم وأستحسانكم وكلنا أمل أن نكون وفقنا في اختيار مادة جيدة تفيد قراءنا في كل مكان, ولا يفوتنا أن نتقدم بالشكر الجزيل للأستاذ عبدالله بن عبدالعزيز ال حسين على ما قام به من جهود معنا والذي قام مشكوراً بالتعريف بالقرية لنا ولطاقم الصحيفة المرافق معنا وقد أجاب بكل أريحية على تساؤلات الوفد فجزاه الله عنا خير الجزاء ووفقنا وأياكم لما يحبه ويرضاه. نترككم تبحرون مع الصور:-




image
image

image
image

image
image

image
image

image
image

image

image

image
image

image
image

image
image

image

image

image
image

بواسطة :
 18  2  9086
التعليقات ( 18 )
الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    محمد 13-07-1431 10:41
    واود الذكر والتنبيه بنسيان امير منطقتها الذي حقق لها الكثير ولاهلها من النجاحات والتقدم : الامير ابراهيم محمد مشاري التويم . الذي عرف عنه بالكرم والجود وطيب الاصل ...
    • 1 - 1
      محمد 16-07-1431 12:07
      نعم وانا اشهد على كلامك اخوي محمد واود الذكر ان اول من اسس المركز هو الامير ابراهيم محمد مشاري التويم حفظه الله
  • #2
    ابو عبدالعزيز 16-04-1431 12:08
    يعطيك العافيه ابو زياد صديقي الصدوق
  • #3
    المفيجر عشقي 28-07-1430 09:57
    منظر هذه القرية التراثية جميل جداً خاصة لمن يقوم يزيارتها ويتجول فيها من الداخل ويتذكر كيف كانت البيوت قديماً ... تعود بك الذاكرة قبل ثلاثين سنه تقريباً ..

    تحية لأهل هذه القرية أهل الكرم والجود .. على رأسهم أميرهم المحبوب أمير الكرم والجود الشيخ / محمد بن عبدالعزيز بن زيد الحسيني
  • #4
    جلامر 18-07-1430 09:11
    الاخوة الزملاء
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،،،
    الحقيقة موقع رائع وجهد تشكرون عليه ومعلومات قيمة افادتنا كثيراً
    وجزاكم الله خيراً
    اخوكم / عبدالله عبدالرحمن السعران

  • #5
    مفيجراوي بالدمام 16-07-1430 02:11
    قرية نموذجية وأتمنى ان يكون لدينا مئات القرى على هذا الطراز وشكرا لصاحب التقرير على ما اتحفنا به من معلومات عن هذه البلدة الرائعة,,
  • #6
    نعام الخير 16-07-1430 12:10
    أخوي من هنا بالعكس القرية تمثلنا جميعاً وأنا يا واحد من أهل نعام أفتخر بمثل هذه القرية اللي عندكم مع اني من نعام لكن نعتبر اننا أهل بلدة واحدة , حتى لو أنها قصر واحد من اهل الديرة , فاي معلم في اي مكان في العالم يعطي انطباع جيد لأي مكان سواءً يخص مدينة أو منتجع أو قرية ويميزها عن غيرها , ومعشي الشجر لا أحد يختلف عليه وهو مصدر فخر لأهالي الديرة جميعاً ,,,,,,
  • #7
    من هنا 15-07-1430 09:15
    قرية جميلة.
    بس هذي القرية ماتمثل إلا أصحابها وهي قرية خاصة لهم فقط ونحن نحترم الجميع

    أما المفيجر فيمثلها أهلها جميعا وعلى رأسهم الشيخ ( محمد بن حسين ) معشي الشجر راعي الزبرة . المركز الرئيس في المفيجر ذلك الرجل الذي ورث الكرم أبا عن جد وعرفه القاصي والداني ولم يعرف في المفيجر علم مثله ( بدون قصور في غيره )
    معشي الشجر له تاريخ حافل بالكرم والجود وله قصص ومواقف كثيرة حبذا لو أتحفتنا هذه الصحيفة بتقرير مفصل عنه وعن حياته .
  • #8
    معشي الشلة 15-07-1430 08:57
    ما شاء الله على التصميم والصراحة أن منظر بيوت الطين روعة وأتمنى أن تبنى البيوت الجديدة على مثل هذا الطراز وان نجد شركات كثيرة متخصصة تبني بيوتنا على مثل هذه الطريقة في القريب العاجل.
  • #9
    الـــلـه لا يـخلـينـا 14-07-1430 11:29
    هكذا ستبقى المفيجر متميزه كما عهدناها بجمالها وأهلها الطيبون
    كما نرى في محافظها الذي ورث الطيب والكرم أباً عن جد الشيخ محمد بن عبدالعزيز بن زيد الحسيني اطال الله في عمره وحفظه من كل مكروه..
  • #10
    أبو سديم 14-07-1430 10:04
    المشاهد للتقرير في الوهلة الأولى يعتقد أن هذه المناظر ليست في المفيجر اللي في المملكة العربية السعودية ويخيل لك أنك في ماربيا في أسبانيا, وش هالزين ما شاء الله يا أهل المفيجر وبصراحة أول مرة أشوف قرية بهذه الروعة.
  • #11
    عبدالعزيز بن عبدالله 14-07-1430 05:08
    يعطيكم الف عافية على هالتقرير المتميز

    بصراحه جهد رااااائع تشكرووووون عليه


  • #12
    شكرأص صحيفة الحريق 14-07-1430 04:26
    مشكورين على هذا الجهد المميز والشامل

    من ابداع لابداع مشكور أبو سعد
  • #13
    سـعـد بـن خـالـد 14-07-1430 12:13
    تقرير ممتاز وبصراحه قرية رائعة جداً
    والاهالي طيبين جدا
    يعطيك الف عافيه على التقرير الرائع
  • #14
    معجب جداً بالتراث 14-07-1430 09:35
    منتوب سهلين يأهل المفيجر وما شاء الله عليكم , كل هالزين عندكم ولا تعلمونا وتراي زعلان بالمرة عليكم وماخذ بخاطري وابروح اشتكيكم عند الامم المتحدة , وأنا أقول ليش اهل المفيجر شايفين حالهم علينا أثره من هالزين اللي عندهم..

    تراي امزح ولا تزعلون علينا وأهل المفيجر غاليين علي واحبهم من كل قلبي والله يهنيكم عليها ويبارك لكم فيها,,
  • #15
    أبو ياسر 14-07-1430 08:20
    مشكورين على التقرير المميز ويعطيكم الف عافية , مشروع جبار وقرية تراثية من الطراز النادر , جزى الله خير كل من سعى في انشاءها وتشييدها وجعل ذلك في موازين أعمالهم
  • #16
    راعي الوسيطاء 14-07-1430 01:18
    تقرير رائع الله يعطيكم العافية وبصراحة نفتخر بوجود مثل هذه القرية في محافظتنا والقرية روعة بكل ما تعنيه الكلمة وما شاء الله تبارك الله .
  • #17
    الهاشمي 14-07-1430 01:12
    تقرير جميل ورااائع وفعلاً القرية تعتبر علامة بارزة بالمنطقة.
    وأتذكر هذه الأبيات قرأتها في مجلة المفيجر لأحد الشعراء من المفيجر يقول:
    يقول أبو راشد نظمت أجمل القاف ... أجنب لساني دنس كل زله
    يابو زياد أودعت في القلب وجاف ... كبدي على شوف المفيجر مغله
    دار الكرم والطيب والناس الأشراف .... للضيف مدهال(ن) وكبش ودله
    إلى أن قال:
    عادات طيـب وفخر في كل الأعراف ... رجالهم وان هم بالحمل شـلَّـه
    شفت المفيجر ياسعد عين من شاف ... يازين ذيك الصورة بصدر المجله
    وأخـتـتم الشاعر قصيدته قائلاً :
    منـزالها في العين وفراش ولحاف ... يتل خفاقي غلاها يتله
    وان مر طاريها لها الدمع ذراااف ... دمع المحاجر من عيوني تهله
    اغليتها من وسطها حتى الأطراف ... اغليتها واسقي غلاها واعله
    واختامها صلو عدد كل من طاف ... على نبي ملته خير مله
  • #18
    أبو فهد 14-07-1430 12:58
    بصراحة قرية رائعة جداً ولم أتصور أنها بهذا الشكل الرائع من الجمال مع أني دائماً


    أمر من يمها , ما شاء الله تبارك الله والله يهنيكم بهذه القرية الرائعة يأهل المفيجر.
أكثر
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 04:03 الإثنين 10 محرم 1444.

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

كل مافي هذه الصحيفة خدمة لكم ،، ونسعى للأفضل ،، وجميع الحقوق محفوظة لأصحابها