• ×
الأحد 3 جمادى الأول 1444 | 02-04-1444

في لقاء مع الصحيفة سارة الخثلان: ما زالت الحريق ترمز إلى الشموخ.

يجب على المرأة المبدعة التواصل مع الجهات التي تدعم إبداعها

في لقاء مع الصحيفة سارة الخثلان: ما زالت الحريق ترمز إلى الشموخ.
صحيفة الحريق الإلكترونية 




حاورها : نورة السحيمي
نهى الهضيبي.

في لقاء صحفي عبر صحيفة الحريق الإلكترونية تطرقت الأستاذة / سارة بنت محمد الخثلان الشاعرة والكاتبة ، صاحبة أول صالون ثقافي بالمنطقة الشرقية للعديد من النقاط والمواضيع وذلك خلال هذا اللقاء .



أبدأ من هنا من محافظة الحريق .. من أجمل مراحل العمر من البراءة والصفاء .. من الطفوله ماذا كانت .. وماذا بقي في ذاكرتك منها؟

كانت بيئة أكثر انفتاحا لم يكن هناك مايثير الخوف .. بقي من ذاكرتي بيت الأسرة حيث كنت ألهو حول أشجار التين وكان خرير الماء يطربني وكان الورد الذي يزرعه والدي يحيط بالمنزل وكانت أفضل لحظات العمر عندما يقدم لي والدي وردة مزهرة ..أما الحريق بالنسبة لي ترمز إلى الشموخ وطيبة أهلها ونقائهم من الأمور العالقة في ذاكرتي..



كيف تفسرين الاحتفاء ببعض الأقلام السخيفة على حساب الكبار في عالم التدوين أو المنتديات؟

لا أقر الإحتفاء بهم ولكنه شيء مؤسف يوجد في كل مجتمع ففي كل مجتمع يوجد نوع من الشللية ولكن لوبحثوا عن القلم النظيف لوجدوه .. وإذا أصررتي على أخذ حقوقك فلا شك أن التاريخ سينساهم.



هل أنت مع أنصار الشعر أم النثر؟ وأي منهما تجدين أنه أبرز أثراً وتأثيراً في الرقي بالأدب ومعالجة قضايا الأمة؟

يوجد الإبداع في كل مجال ففي القصة إبداع والشعر إبداع والنثر إبداع ..فأينما وجد الإبداع وجد التأثير والقوة في أي مجال كان.


دار الفتاة ..ديوانية كبار السن ..روضة البراعم مشاريع قامت بها لجنة التنمية الإجتماعية بالحريق لخدمة أبناء المنطقة فهل سنرى بينكم تعاون ؟

نعم مستعدين للتعاون مادياً ومعنوياً.


هل تفرضين على بعض كتاباتك الإقامة الجبرية في أدراج الخصوصية ؟ولماذا؟

لبس جميعها .. لعدة أسباب :إما لأن الوقت لم يحن بعد . أو عدم موائمة الظروف .. أو عدم رضاي عنها..


عندما خطت أحرفك الأولى في وسائل النشر مالأصداء التي تركتها في نفسك؟

أحدثت لدي فوضى من الفرح فأول مشاركة نشرت لي غمرتني الفرحة وجفاني النوم تلك الليلة.
وكانت أولى مشاركاتي في جريدة اليوم ومجلة اليمامة .


اللقطات الشعرية لديك هل تقع معظمها في قبضة الجراح النازفة والحياة البائسة .. أم في ظل العيش الباسم والأمل الضاحك؟

كلاهما : فقد تثيرني لحظة فرح ولحظة حزن قد تفجر البراكين في داخلي .. فأينما وجدت لحظة الإنفجار وجدت كتاباتي..

شخصيات كان لها الأثر في العناية بأحرفك وآخرون كان لهم الأثر في مسيرتك الأدبية بصفة عامة ؟
كان أكبر دعم لي أمي وأبي حيث كان أبي يرحمه الله دائما يحب أن يسمع أشعاري أما أمي فكانت تحضر لي الدواوين الشعرية عندما تذهب إلى الرياض..


مررت بمراحل فكرية مختلفة هل أحسستي يوما أن مفاهيمك الشعرية تغيرت وفق هذه المراحل؟

الإنسان بطبعه لابد أن يتغير لكن المبدأ لا يتغير ..قد أكون في السابق أكثر اندهاشاً .. أما الآن فأنا أكثر رقة.


كيف كان شعورك عند فوزك بجائزة أفضل شخصية نسائية عربية التي تمنحها مجلة News week؟ ولو كنت تمنحين جائزة مثلها إلى من ستقدمينها؟

كنت فخورة جدا, فهذه الجائزة غيرت الصورة النمطية للمرأة السعودية وأثبتت أن المرأة السعودية قادرة على العطاء والإنجاز .أما لو كنت أمنح جائزة كتلك فسوف أمنحها لبنات وطني الحبيب.


هل تعتقدين أن للشعر قوة مؤثرة في المجتمعات؟ أم مجرد بذخ فكري؟

نعم له قوة مؤثرة جداً, وبالتأكيد ليس بذخاً . فالشعر رسالة وكلمة صدق وترويح عن النفس وترجمة الألم في شكل قصيدة.


على ضوء كتابك " إبداع المرأة السعودية بين نوافير النفط وكثبان الرمال",برأيك ما هي العوائق التي تواجه إبداع المرأة السعودية؟

هناك عوائق كثيرة منها الاحتفاء باقلام غير موهوبة على حساب كُتاب وأقلام بناءة تهمها مصلحة الوطن, وعدم احتواء الموهوبات والمبدعات وتشجيعهم من أكبر العوائق كذلك .


بما أنك أول امرأة تفتتح صالون أدبي نسائي في المملكة, هل تعتقدين أن الصالونات الأدبية تساهم في رقي وتقدم المجتمع السعودي؟

إذا وضعت الصالونات لما يتأمل منها فسوف تحقق الرقي والتقدم, أما إذا وضعت لأغراض أخرى فبتأكيد لن تساهم بشيء. فقد أُسست صالونات أخرى بعد صالون الإربعائيات لأغراض تشبه المثل القائل : نسمع جعجعة ولا نرى دقيقاً..


ما هي انجازات صالون " الاربعائيات"؟ وهل حقق المرجو منه؟

نعم حقق المرجو منه ليس كل ما نتمنى بالطبع ولكن الصالون حقق الكثير من الانجازات وهو في الطريق إلى تحقيق المزيد من المشاريع التي تخدم فتيات وطني.


بماذا تنصحين المرأة السعودية المبدعة؟

يجب على المرأة المبدعة التواصل مع الجهات التي تدعم إبداعها وأن تستمر في القراءة والإطلاع وتطوير قدراتها والمشاركة مع الآخرين الذين يملكون نفس الاهتمام .


برأيك هل تغيرت آراء ونظرة المجتمع السعودي تجاه المرأة في السنوات الأخيرة عما كانت عليه سابقاً؟

نعم تغيرت. أنا متفائلة ففي السابق كانت النظرة تتسم بالتجاهل والإقصاء ولكن الآن نلمس انفتاحا وتغير في النظرة تجاهها.
إلا أن هذا التغير ليس كافياً لأن هناك الكثير من الأمور التي يلزم تغيرها, فلا بد للمرأة أن تحفر في الصخر حتى تحصل على كامل حقوقها.


كتابك "المرأة والسياسة" كان نتاج قوي وردة فعل حازمة للرد على عبارة سمعتيها في أحد البرامج الحوارية, كيف كانت ردود الأفعال التي لمستيها من القراء والمثقفين عند صدور كتابك؟

نعم فتلك العبارة أثارت غضبي وأدخلتني في دوامة بحث ولقد أضمنت في الكتاب نماذج للمرأة الفاعلة سواء على صعيد الخير أم الشر , فالمرأة أثبتت جدارتها وحنكتها في الإدارة السياسية فهي وإن كانت لا تستطيع أن تحكم في الظاهر فستحكم من وراء الكواليس , فالملك عبد العزيز رحمه الله كان يعتز ويفتخر بشقيقته نورة ,وخديجة زوج الرسول عليه الصلاة والسلام كانت هي الداعم الأول والرئيس للرسول في بداية الدعوة الإسلامية. أما عن ردود الأفعال فالبعض منهم أغتاظ وانتقد الكتاب .


بواسطة :
 9  0  4138
التعليقات ( 9 )
الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    محب للمحافظة 02-09-1432 12:36
    ابوسامي وأم سامي وأبنائهما اسرة مباركة أصحاب أيادي بيضاء على بلدتهم فلنا الفخر انهم من ابناء هذه المحافظة الغالية على الجميع ولهم منا الشكر على كل ماقدموه لهذه المحافظة من محبة ودعم وأنجازات imagehttp://www.hareqnews.com/contents/useruppic/04e05e16c0853b.JPG
  • #2
    عبدالله 01-09-1432 05:04
    لقاء جميل

    خالص الشكر والتقدير لصحيفتنا الغراء على جهودها وتواصلها مع جميع فئات المجتمع في المحافظة

    بارك الله في صاحبة اللقاء وأعجبني أشد الإعجاب استعدادها التعاون مع اللجنة فهذا ليس بمستغرب منهم فبصمة أبوسامي حفظه الله تذكر وتشكر في المحافظة عن طريق جمعية التحفيظ
    فبإذن الله نرى التعاون مع اللجنة والتي لها جهود كبيرة في خدمة المحافظة ويستحقون منا الدعم والدعاء لهم
  • #3
    لنا الفخر 01-09-1432 03:27
    كلام جميل من شاعره وكاتبه مبدعه تتميز برحابة صدرهاوطيبة قلبهاالذي لايعرف الكره والكذب والنفاق وهذا من طيب اصلها00 ومبارك الشهر على الجميع الله يعوده علينا وعليكم والجميع باتم الصحه والعافيه 000
  • #4
    زهرة البنفسج 30-08-1432 08:21
    مرحبا ألف لقاء جميل
    والشهر عليكم مبارك
  • #5
    أم أسامة 30-08-1432 05:41
    ما أروعك يا الغاليه الاستاذة سارةإنسانه مبدعه وكلامك جميل ولقائك أجمل أدعو الله أن يحفظك ‏ فمن جلس معك يتمنى ألايغادر مكانه لجمال حديثك ورحابه ثقافتك وأخلا قك الجميله سدد الله خطاك
  • #6
    سيدة الضاد 30-08-1432 04:54
    فرصة رائعة لأستاذتنا سارة بنت محمد الخثلان ..... وياحبذا لوكان هناك مقدمة تواكب شخصهاالكريمة وأسئلة لحياتها الشخصية صحفياتنا الكريمتان حوركما جيد ولكن ينقصه الشمولية
    • 6 - 1
      سيدة الضاد 30-08-1432 05:19
      للأهمية ... حواركما
  • #7
    الحريقية 30-08-1432 04:41
    ألف شكر يعطيكم العافية..
  • #8
    أبو ناصر 30-08-1432 10:16
    شكرا لصحيفة الحريق في تسليطها الاضواء على المبدعين والمبدعات من أهالي الحريق. سؤال .. هل الشاعرة تذكار الخثلان هي نفسها الشاعرة سارة الخثلان؟ أخوات ؟ بنات عم ؟
    • 8 - 1
      محب الخير 30-08-1432 04:40
      خوات..
  • #9
    فاطمة 30-08-1432 10:10
    لقاء أكثر من رائع مع شاعرة أثبتت تميزها على مستوى الخليج والعالم العربي. الى الأمام يا كوكب الشعر.
أكثر
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 04:42 الأحد 3 جمادى الأول 1444.

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

كل مافي هذه الصحيفة خدمة لكم ،، ونسعى للأفضل ،، وجميع الحقوق محفوظة لأصحابها