• ×
الأحد 27 ذو القعدة 1443 | 23-11-1443

نفوق أكثر من 500 طير في يومين في حظائر أحد المواطنين في محافظة الحريق وفرع الزراعة في المحافظة يؤكد أن لا علاقة لهذا المرض بإنفلونزا الطيور

نفوق أكثر من 500 طير في يومين في حظائر أحد المواطنين في محافظة الحريق وفرع الزراعة في المحافظة يؤكد أن لا علاقة لهذا المرض بإنفلونزا الطيور
 صحيفة الحريق الإلكترونية:

- تركي الفضلي

لقيت أكثر من 500 حمامة حتفها في أقل من يومين في احدى حظائر الحمام بمحافظة الحريق والحظيرة تقع في احد الشعاب في محافظة الحريق وتعود للمواطن سعود بن سعد بن ناصر الخثلان , وقد قام المواطن بإشعار فرع وزارة الزراعة بمحافظة الحريق على الفور ويرجح المواطن ان المرض يعود الى انفلونزا الطيور وانه عاد للظهور مرة أخرى على الرغم من اعلانات الوزارة مسبقاً بالقضاء عليه في كافة انحاء المملكة.

مراسل صحيفة الحريق الإلكترونية ذكر لنا أنه تم التحقق وسؤال فرع وزارة الزراعة بالمحافظة وأوضحوا لنا أنه لا يوجد علاقة لهذا المرض بإنفلونزا الطيور والمرض يعرف بأسم مرض نيوكاسيل ( Newcastle Disease ). وهو مرض يصيب العديد من الطيور وهو مرض قديم ومعروف منذ القدم..

وهذه نبذة عن المرض نقدمها لقراء الصحيفة والمهتمين بتربية الطيور:

مرض نيوكاسل الحمام :

هذا المرض خطير جداً وبإمكانه ان يقضي على قطيع الحمام بسرعة شديدة لا تتوقعها بحيث تصل درجة النفوق إلى 80% . وجميع الحمام معرض ان يصيبه هذا المرض وخاصة الحمام المستأنس وسواء كان كبيرا أو صغيراُ في العمر .
يسبب المرض العدوى بفيروس Paramyxovrosis Type 1 أو ما يعرف اختصاراً PMV-1 وقد سجلت العدوى بهذا الفيروس وانتشر في جميع أنحاء العالم ، وفي عام 1983م وضعت الدول القيود على حركة الطيور المستوردة في جميع مناطق العالم حيث كانت تخضع إلى الحجر الصحي لإجراء الاختبارات وأي طائر يثبت انه حامل أو مصاب بالفيروس يعدم مباشرةً بدون تردد.
بدايته ظهرت في انجلترا في مدينة نيوكاسل ولهذا سمي هذا المرض باسم هذه المدينة وذلك عام 1983م ولقد حددت الإصابة بثلاث حالات وبائية.

بالرغم من جميع المجهودات في أرجاء العالم للحد من انتشاره فهو ينتشر هذا المرض عن طريق:
الاتصال المباشر من حمام السباق.
زيارة أصحاب حمام لمساكن مصابة أو زيارتهم للأسواق المتعددة.
الحمام الضائع أو التائه وخاصة الحمام البري.
ينتقل بواسطة الهواء وبواسطة الحشرات والفئران.

يوجد على الأقل 9 أنواع من عدوى الفيروس ثلاثة منها هي الأكثر شهره وخطورة وهي PMV-1 ( نيوكاسل ) - PMV-2 ( Yucaipa ) - PMV-3 ( المرض التنفسي)

مدة التحضين لفيروس PMV-1 طويلة مع زيادة نسبة الطيور المريضة وخاصة الحمام الصغير ما قبل مرحلة الفطام في الأعشاش. ويسبب المرض عند الإصابة بضرر بالغ والتهاب في الأمعاء والكلية والبنكرياس.



يصاب الحمام بشلل ورعاش ووقفه غير ثابتة وطيران غير متحكم فيه، الإسهال الأخضر الشديد، تصلب الرقبة ( حالة صرع )، إنهاك ونقص الوزن، عدم القدرة على التقاط الغذاء.



تحدث العدوى بمستويات مختلفة بالنسبة لشدة المرض ، فالبعض يكون بسيطاً جداً ، حالات يؤدي إلى نفوق كبير جداً ربما يقضي على القطيع بأكمله.

الا ان البيطريين توصلوا إلى علاج هذه المرض باستخدام الفاكسين وهو عبارة عن فيروس ميت وهو فعال ضد هذا المرض ويقي من الإصابة. يجري التطعيم الفوري تحت جلد رقبة الطائر باستخدام السلالة المتجانسة مادة Homologous strain أو مادة تشيفيفاك-P200 بحيث تكون الجرعة 2-4 ml مرة واحدة لكل طائر وذلك كل 6 أشهر(مرتين سنوياً) لجميع الطيور بدون استثناء والمهم التطعيم الفوري لأي طائر جديد مهما كان نوعه أو مصدره مباشرة وبهذا يمكن تحصين الطيور على مدار العام.

ولهذا نحن نكرر أكثر من مرة أهمية هذا الموضوع ويجب على المربين الالتفات إليه وخاصة بان الفيروس يمكن ان يصيب جميع أنواع الحمام ويظهر بشكل مفاجئ وبدون إنذار مسبق. وننصحك بوضع جدول لمتابعة التطعيم تسجل فيه رقم الطائر وتاريخ التطعيم لجميع الطيور حتى يسهل المتابعة المستمرة.


الوقاية العامة في حالة الاشتباه بالمرض :
التحقق من سبب المرض عن طريق الفحص.
علاج جميع أنواع الأمراض الأخرى في حالة تواجدها.
عزل الطيور المشتبه بإصابته بأي مرض كان عن بقية الطيور للحد من تفاقم الأمراض.
منع الحمام من الطيران الحر خارج المسكن.
عدم السماح للحمام الغريب بالدخول للمسكن.
إضافة الفيتامينات والأملاح إلى مياه الشرب.

في حالة الإصابة:
إبادة جميع الطيور الذي تعاني من الإصابة بدون تردد.
لا يمكن تحصين الحمام المريض ولهذا يجب التخلص منه أيضا حتى لو كان حمام ذات قيمة عاليه ولا ترغب بالتخلص منه.
بعد مرور أسبوعين أو ثلاثة من التحصين من الجيد ان يتم التطعيم من جديد وهو ما يسمى التطعيم الاضطراري بهدف القضاء على الفيروس في الحمام الذي تعرض للفيروس ولكن لم تظهر عليه علامات وأعراض المرض.
احرص على أن يكون جميع الحمام لدى الأصدقاء أو الجيران محصن بهدف التقليل والحد من انتشار المرض بين الجميع.
تنظيف المسكن وتطهيره باستخدام المطهرات بشكل دوري مستمر كما يلزم رش مبيدات للتخلص من الحشرات والآفات.


لا تترد في استبعاد أي طائر يشتبه به أو أصيب بأي مرض مهما كان نوع الإصابة



بواسطة :
 4  0  2487
التعليقات ( 4 )
الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    أبو محمد 13-08-1430 03:01
    معلومات قيمة تشكرون عليها وشكراً صحيفة الحريق الإلكترونية على هذه المعلومات

    الرائعة والقيمةوأخص بالشكر أخي العزيز تركي الفضلي....
  • #2
    واقعي 12-08-1430 12:36
    الله يخلف على راعيها خير وشي يروع موت هذه العدد الكبير ويجب تدخل وزارة

    الزراعة وبحث اسبابه وعمل الدراسات اللازمة في موقع الاصابة ليستفيد الاخرين.
  • #3
    أبو يزيد 11-08-1430 04:51
    لا حول ولا قوة الا بالله والله يستر على طيور الديرة واتمنى من وزارة الزرعة في محافظة الحريق اخذ الاحتياطات والرفع للوزارة عاجلاً وشكرا....
  • #4
    الشاعر 11-08-1430 03:55
    الله يعوضة ويخلف عليه خير منها ...
أكثر
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 06:01 الأحد 27 ذو القعدة 1443.

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

كل مافي هذه الصحيفة خدمة لكم ،، ونسعى للأفضل ،، وجميع الحقوق محفوظة لأصحابها