• ×
الثلاثاء 22 جمادى الثاني 1443 | أمس

بيوت الطين القديمة.. شاهد حضاري مميز !! .... (تقرير مصور في احد بيوت الطين القديمة في محافظة الحريق)

بيوت الطين القديمة.. شاهد حضاري مميز !! .... (تقرير مصور في احد بيوت الطين القديمة في محافظة الحريق)
صحيفة الحريق الالكترونية -: 
منذ آلالاف السنين وقبل هذه الثورة التقنية المتطورة في حياة البشر،، كان الانسان يعيش ببساطة تتناسب مع ظروفه التي تحيط به ،، إذ كان يعيش في جو غالبا غير مستقر مع شظف العيش وقلة ذات اليد،، وكان الاعتماد الأساسي على المواد التي تحيط في المأكل والمشرب والملبس وغيره،،
فكان يعيش في حلقة وصل بينه وبين بيئته ،،
ومن ذلك كان يبنى بيته البسيط من الطين والأخشاب والقش وسعف النخيل وغيره من الموارد التي حوله،،
لذا سيكون حديثنا هنا عن البيت الطيني كيف يبنى!! وبما يتميز !! مع صور لهذا التراث الجميل ..


بيوت الطين ليست كالمنشآت الأخرى التي تعتمد الدقة الهندسية والقولبة والآلات والمواد الكيميائية، بل هي أقرب للأعمال الفنية اليدوية، وتجسيد للذائقة الريفية الصحراوية التي تحليها العشوائية، وتتلفع بالعفوية.
بل هو بسيط كبساطة ساكنية ومواده ولكنه يظل محتفظاً بالبرودة مع لهيب الصيف ويمتلئ بالدفء مع صقيع الشتاء لجودة البناء وفن التصميم مع خاصية الطين وسمك الجدار .


وتأتي بيوت الطين على أنماط وأشكال كثيرة أفضلها ما تم بناؤه بطريقة العروق فتلك الطريقة تضفي على القصر جمالاً معماريًا مميزًا، فضلاً عن المتانة التي تزيد من عمره الافتراضي.
وهي تتم بأن نعمل مخططًا للبيت أو القصر أولاً، ومن ثم نحفر لأساسات الجدران على شكل خندق، مع مراعاة ترك فراغات معينة للأبواب والفتحات.ونملأ الخندق بالحجارة، ثم تجلب الكثير من التراب الطيني على ظهور الجمال من أماكن شتى تكون بعيدة في بعض الأحيان، ويخلط بالماء وتدوسه الجمال حتى يتحول إلى ما يشبه الصلصال اللازب ويترك لعدة أيام مع ترطيبه بالماء من حين لآخر.
وبعد ذلك يخلط بأعواد التبن والقليل من البحص، وهو حصى صغير لزيادة تماسك البناء عند هطول الأمطار، وأخيرًا يقوم البناؤون بنقل الطين بالمحافر والبدء بعمل العرق الأول فوق حفرة الأساس المملوءة بالحجارة وبسمك نصف متر تقريبًا يزيد وينقص حسب ما يراه صاحب البيت، وبارتفاع مماثل ويترك لليوم التالي، أو حتى يصل درجة من الجفاف تخوله احتمال عرق آخر فوقه.
وغالبا تستخدم الطريقة عند الأثرياء خوفاً من نهبها من الأعداء.
وهكذا يتم وضع العروق واحدًا فوق الآخر، مع مراعاة الأبعاد حتى الوصول إلى الارتفاع الكافي لوضع السقف، والذي عادة ما يكون من جذوع أشجار الأثل المتساوية السمك تقريبًا، وخوص النخل الذي يصف فوقها بترتيب، ويوضع العازل الذي ربما كان من قماش الخيش المغموس بالقار أو ما أشبه، ثم يغطى بالطين تمامًا، وهكذا حتى يتم الانتهاء من بناء الدور الثاني وعمل القباب المرتكزة على أميال أسطوانية من الصخور والطين، والتفنن في عمل الشرف التي هي من سمات البيت الطيني، وأخيرًا وضع الجبس على أجزاء معينة من البيت للحماية وللتجميل، والعناية الفائقة بتجصيص المجالس وزخرفتها بتلك الزخارف المميزة، خصوصًا فيما يطلق عليه الوجار أوالكمار، حيث موقد النار أو الكانون، والرفوف التي تصف عليها الأباريق والدلال وغيرها، وتسوية الأرضية وتركيب الأبواب الخشبية المميزة والشبابيك.
ومن المفارقات الطريفة أن من يقوم عادة بالبناء هم من أهل البلد أصلاً، وقد يكونون من وجهائه ومن عِلْيَة القوم. وتتجلى صفة الكرم والأريحية بأبهى صورها لترافق البناء منذ البدء بإنشائه وحتى الانتهاء منه.

وبما تبنى بيوت الطين:

وتختلف بيوت الطين في بنائها وعناصرها وموادها التي تبنى منها وأشكالها التقليدية التي فرضتها الطبيعة الجغرافية في كل منطقة ..
وتعتمد في عملية البناء على مادة الطين الذي تجود به طبيعة المنطقة ولأنه قوي ويتحمل الحرارة وشدة البرودة والامطار ومتوفر وسهل الاستخدام والتشكيل الجميل على واجهة الجدران، ويتم بناء المنزل ب(اللبن) الذي يتم عمله من الطين بعد خلطه بمادة (التبن) لتقويته وتماسكه، ويوضع وسط (الملبن) وهو عبارة عن قالب من الخشب على شكل صندوق مفتوح من الجهتين، وبعد ان يجف يقوم البناء بصفها بالعرض بين قطع اللبن.
وعندما تجف تماماً تتم عملية اللياسة ايضا بالطين المخلوط بالتبن على الأماكن التي تتعرض للمطر والمياه وتواجه الشمس، والتلييس يكون باليد ورسم الأشكال الجمالية على واجهة المنزل خاصة الشرفات التي تشاهد على شكل المثلثات والمربعات وما شابهها وتصبغ باللون الابيض كي تبدو الدار في شكلها النهائي جميل المنظر.


مواد البناء قديماً:

اللبن (الطوب) ، الحجارة ، الخشب ، مواد اللحام
اللبن (الطوب) : هو قوالب من الطين 30*20سم تقريباً يخلط الطين مع الماء والتبن حتى يتماسك ثم يوضع في قالب من الخشب يسمى (الملبن) ، ثم يرفع القالب ويبقى الطين ثابتاً على الأرض وهكذا حتى يتم عمل كمية كبيرة ثم يترك الطين يومين ويقلب حتى يجف تماماً
الحجارة : يتم إحضارها من المحاجر (مقاطع الحجارة) المنتشرة في المدينة ، وتستخدم في الأساس وتكون مربعة أو مستطيلة الشكل
مواد اللحام : المواد المستخدمة للحام هي الطين أو الجص ، فتستخدم المونه الطينية في بناء اللبن كما يستخدم الجص للوصول بين قطع الحجارة كما تستخدم بعض القطع الحديدية الصغيرة كمواد لحام في الأبواب والشبابيك.
ومن المواد التي تستخدم في سقف المنزل خشب من جذوع النخيل او الأثل او السدر الذي يوضع فوقه جريد النخل المبعد عنه سعفه ثم يوضع فوقه الطين المخلوط بالتبن كي تمم عملية التسقيف.

ويختلف بيت الطين من منزل لآخر ولكن في الغالب يحتوي على العديد من الأجزاء المميزة ومنها:

المجلس: ويسمى (القهوة) و (المشب) وهو محل استقبال الضيوف وعناية صاحب البيت حيث يحتوي على (الكمار) الذي يوضع فيه الدلال والأباريق ويحتوي ايضا على الوجار (المكان الذي تشب فيه النار) كي تعد فيه القهوة والشاي وعادة الرجال هم الذين يتولون مهمة عمل القهوة للضيوف.


الدهليز: وهو الممر من المدخل الرئيسي الى بقية الدار، ويكون مستطيل الشكل.

بطن البيت او الحوي: وهي فناء الدار وحوله مجموعة من الغرف، ودائما يجتمع فيه أفراد العائلة ويتبادلون فيه الأحاديث الجميلة، كما يوجد في أحد أركانه أحياناً بئر ماء ونخلة أو نخلتين وشجرة رمان وما شابهها.
غرف الدار: وتختلف في أعدادها حسب عدد افراد الأسرة، وتخصص غرفة للنوم وغرفة للطبخ وغرفة لتخزين المواد الغذائية وكذلك غرفة لتخزين علف الماشية.
الدرج: وهو السلم الذي يؤدي الى الدور الثاني، ومعظم بيوت الطين مكونة من دورين وسطح.
سطح الدار: ويكون ذا جدار مرتفع لاستخدامه في المبيت ليلا وقت الصيف.


الروشن: وهي غرفة واحدة في سطح المنزل ولها مجموعة من النوافذ، وتستخدم كمسكن خاصة للفتيات المقبلات على الزواج ويهتم بها من الناحية الجمالية وذلك بكثرة ألوانها المتعددة من الداخل، وأحيانا تتم استخدامها لحفظ الحبوب أو مفارش النوم.

الشرفات: عبارةعن زوائد تبنى على امتداد جدار المنزل وعادة تكون ثلاث لبنات من الطين توضع الأولى والثانية على امتداد واحد والثالثة فوقها بعد ذلك تبغ باللون الابيض لكي تعطي شكلا جماليا مميزا للمنزل.
أبواب المنزل.. قوية من الناحية الأمنية ومن نوعية التصميم وتكون مغلقة بالمزاليج، ويعملها النجارون من خشب الأثل أو من جذوع النخل وتوضع قطع الخشب بشكل طولي بجوار بعضها ويتم تثبيتها بقطع من الخشب توضع بالعرض مخرمة ليصل بينها وبين خشب الباب سيخ من الحديد ذو طبعه كبيرة على شكل دائري من جهة ومدبب من الأخرى ليتم ثنيه لتثبيت الخشب.

* طريقة البناء : تبدأ بتخطيط المنزل ، ثم يبدأ بحفر الأساسيات إلا أن الحفر غالباً لا يتجاوز 1-2 م ثم يبدأ بوضع أساسيات المبنى وهي الحجارة ويربط بين الحجارة بمونه طينية أو جصية وبعد ذلك يتم البناء باللبن ، حيث يتم وضع مونه طينية ثم صف من اللبن (الطين) ، وهكذا حتى يتم صف ثلاث أو أربع لبنات مترادفة ثم تترك ما بين يومين أو ثلاثة أيام حتى تجف ، ثم يبنى أعلاها مجموعة أخرى وهذه الطريقة تسمى (المداميل) وهناك طريقة أخرى تسمى (العروق) وتم الإشارة لها أعلاه.
وبعد ذلك يسقف البناء ، حيث توضع أخشاب الأثل متراصة فوق الجدار ويرص فوقها جريد النخيل ، ثم يوضع على الجريد سعف النخيل ، ثم طبقة من الطين الجيد بسمك 10سم تقريباً ثم تأتي بعد ذلك عملية الطلاء حيث يتم خلط مونه من الطين الجديد مع التبن ، ويتم طلاء البناء من الخارج والداخل حتى يأخذ شكله النهائي 
**** "الخشب من شجر الأثل ويستخدم لصناعة الأبواب والنوافذ"

ورغم التطور العمراني الذي تزدان به بلادنا، بات فيه ما بقي من بيوتات طينية أو بالأحرى ما بقي من أطلالها أشبه ببقايا أسنان في لثة مسنة تستوجب العلاج والترميم من قبل أصحابها، لتبقى شاهدًا على تراث عمراني يستحق الحفاظ عليه والتفاخر به كمنتج إبداعي ربما لن يتكرر.

بيوت الطين.. هي في الواقع جزء لا يتجزأ من تراثنا الأصيل، ورمز للحضارة، وأصالة الماضي العريق، وضلت قائمة منذ عشرات السنين، والبعض الآخر منها لا يزال يتحدى الزمن ويقاوم الظروف بالرغم من بساطة البناء ومكوناته المتوفرة مثل الطين والحجارة وجذوع الأثل والنخيل والسدر والجريد .


وهذه مجموعة من الصور التي اضفتها لكم في هذا التقرير والذي صورته لكم في احد المنازل القديمة في محافظة الحريق وهو منزل الشيخ حسين بن علي الهزاني يرحمه الله والبيت يقع في مزرعته المسماة ب "المومني" وقد تم بناؤه قبل حوالي 60 عاماً تقريباً أي في حوالي العام 1374 هـ كما ذكره لنا أحد ابناء المرحوم وهو الاستاذ سعد بن حسين الهزاني, وعلى الرغم من مرور سنين طويلة على بناؤه وكذا عدم الاهتمام به الا ان البيت لا يزال يحتفظ بجزء كبير من بناء الماضي وهو نموذج من نماذج البناء القديم لدينا في المحافظة حاليا , وهذه النماذج اصبحت قليلة جداً لدينا حيث طال الهدم جزء كبير من اثار البناء الماضي في محافظة الحريق , ونترككم مع الصور:

أولاً : الواجهة الخارجية للمنزل:
image

image

image



ثانياً : الغرف الداخلية والمصابيح ومكونات البيت من الداخل:
image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

ثالثاً : السطح الخارجي والرواشن:


image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

image

إنتهى التقرير وتقبلوا مني خالص التحية والتقدير...

- أخوكم: تركي الفضلي


مراجع: مجلس التراث والحضارات -شبكة ألم الإمارات

بواسطة :
 12  0  65535
التعليقات ( 12 )
الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    ام مشاري الهزاني 15-08-1433 10:23
    اللهم ارحم جدي واسكنه فسيح جناته وبعدين يا عزيزتي اللي ماله اول ماله آخر وصدق من قال إذا أتتك مذمتي من ناقصٍ فهي الشهادة لي بأني كامل
  • #2
    حريقيه 11-08-1433 01:42
    الله على الذكريات الجميله الله يرحمك ياعمي حسين ويسكنك عليين انت وابوي وجميع موتى المسلمين امين.
  • #3
    غايب عن المفيجر 10-08-1433 05:22
    اناشد اهل المفيجر خاصه اللي يحتفظون بصور العداب القديمه. فيه صور قديمه عند ناس معروفين. في المفيجر احب اقول تراء مهيب عيب انك تطلع. صوره من صور. بيوت اهلك القديمه وشكراً.
  • #4
    اسماء الهزاني 09-08-1433 11:57
    ذكريات أيام الطفوله / الله يرحم (جدي حسين بن علي الهزاني وأمي ) ويجعلهم في جنات النعيم، ويشفي جدتي
  • #5
    ()()() 09-08-1433 10:06
    يَ >>دلع
  • #6
    ،،،،، 08-08-1433 07:43
    ماشاء الله الله يرحم راعيه
  • #7
    ناصر بن حمد 07-08-1433 09:57
    البلدية لم تكن موفقه بهدم البيوت الطينية الواقعة في وسط الحريق فلو تم تركيب سياج عليها ومخاطبة هيئة السياحة بشأنها ليتم تأهيلها وتجديدها بعد نزع ملكيتها فبعض المحافظات مثل الغاط وأشيقر ... تم ترميم وتجديد البيوت الطينية بدعم من هيئة السياحة والآثار وبجهود ودعم رجال الأعمال والأهالي هناك تحت إشراف من لهم خبرة فأضفت بعداً تاريخياً وتحولت إلى معالم جذب سياحية وأصبحت تلك المحافظات تحوى قرى تراثية تستقبل الزائرين.
    • 7 - 1
      النرجس 07-08-1433 01:37
      البلديه عندنا على عماها والله انى اذا شفت البيوت الطين القديمه احس بسعاده وتذكر ذيك الايام الجميل وشيبانا المفروض ماهدمتها وخلت الجيل الجديد يتعرف على حيات اجدادهم حتى لايطلع لنا مثل الاخت دلع ويقولون ياي ابي امي
  • #8
    محب اهل الحريق 07-08-1433 08:09
    يقول المثل( اول تحول) لاكنة بقى في قلوب اهل الزمان القديم
  • #9
    حريقيه.. 07-08-1433 03:13
    الله المستعآآآن...الله يرحمك يآصآحب البيت.. قلبتي الذكريات ياصحيفة الحريق..ذكرتيني ببيتنآ القديم.. يآالله..الروشن والنمليه والمروحه والمصابيح وغيرها.. وربي بيت نآدر والمفروض هيئة السياحه يحافظون عليه ويرممونه أو أصحاب البيت يرممونه لأن هذا اللي بقى من ذكريات أبآئنآ وأجدادنآ.. وبالنسبه للأخت دلع.. شكلك ماعشتي في هالبيوت وإلا كان تعرفين قيمتهآ..!!!
    • 9 - 1
      محب الخير 07-08-1433 10:24
      ابوسلطان ليس شرطاً ان يكون البيت معلم إسلامي حتى ترممه هيئة السياحة
    • 9 - 2
      أبو سلطان 07-08-1433 05:15
      على كيفك كل بيت ترممه هيئه السياحه لايكون معلم اسلامي وحنا ماندري اهم شي التراث الاسلامي فقط والباقي يذهب الى الجحيم
  • #10
    دلع 07-08-1433 01:36
    يمــه وش هـذا احـس انو فيه عفــاريت المفروض البيوت اللـي مثل هـذي ..يولعـون فيـها ديناميـت مـن جـد تخـرع ..مـو بيـوت ..هذي دهاليز
    • 10 - 1
      اسماء الهزاني 10-08-1433 12:03
      ايش الاسلوب هذا عفاريت ويولعون فيه لاتكونين من 50 سنه اواكثر ساكنه الريتز؟
    • 10 - 2
      ...... 09-08-1433 09:51
      كلامكك مو صحيح لاني دخلته ومافيه شي والمره الثانية لا تقولين كلام من عندكك وانتي ما دخلتيه لانه بيت جدي !!
    • 10 - 3
      محب الحريق واهله ،،، 08-08-1433 10:12
      يااااااي ، معاكي حق !!
  • #11
    حسان 07-08-1433 12:57
    اللبيب بالإشارة يفهم ياهًًًيئة السياحةاة
  • #12
    نورة 07-08-1433 12:17
    لاتنسون قصر الهتيمية لصاحبة الشيخ عبدالله بن علي الهزاني الله يرحمة يعتبر من افضل بيوت الطين بالحريق وسبق ان نشر عنة صور في منتديات الحريق وغيرها
أكثر
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 10:58 الثلاثاء 22 جمادى الثاني 1443.

تصميم وتطوير  : قنا لخدمات الويب

Powered by Dimofinf CMS v5.0.0
Copyright© Dimensions Of Information.

كل مافي هذه الصحيفة خدمة لكم ،، ونسعى للأفضل ،، وجميع الحقوق محفوظة لأصحابها